لبنان يدعو مجلس الأمن للتحرك إزاء تهديد إسرائيل لبنيته التحتية

بيروت – عمان – حسين عبدالله:-

دعت مندوبة ​لبنان​ لدى ​الأمم المتحدة​ ​أمل مدللي​ ​مجلس الأمن الدولي​ إلى «عدم التزام الصمت إزاء التهديدات الإسرائيلية للبنية التحتية اللبنانية، بعد ادعاء ​تل أبيب​ أمام المجلس أن ​إيران​ تستغل ميناء ​بيروت​ لتهريب أسلحة إلى ​حزب الله​»، معتبرة أن «اللبنانيين يرون أن مثل هذه التصريحات تمثل تهديدا مباشرا للسلام والبنية التحتية المدنية».
وأشارت مدللي إلى أن «الحكومة اللبنانية أحرزت تقدما منذ المناقشة الفصلية الأخيرة في مجلس الأمن ووافق مجلس الوزراء على ميزانية 2019، وهي الخطوة الأولى في برنامج الإصلاح المالي للحكومة للوفاء بالتزاماتها بموجب مؤتمر سيدر، وأظهرت الحكومة التزامها بجدول أعمال حقوق الإنسان عن طريق تعيين أعضاء الآلية الوقائية الوطنية لمناهضة التعذيب»، لافتة إلى أن «لبنان يعرف عن امتنانه للدعم المستمر لشركائه الدوليين القدامى سواء اقتصاديا أو في أجندة السلام والأمن.
وعقد مجلس الأمن أمس مشاورات بشأن القرار 1701، وهو أحد أركان جدول أعمال السلام والأمن في الجنوب، واستمع المجلس إلى رسالة اليونيفيل.