خلال الخطة الحالية للهيئة – اكتمال أكـثـر من 90% من البنيـة الأساسيـة للمنطقـة الاقتصاديـة

الدقـم .. تقف على أرض صلبـة وتطلعات بانتعاش أكـبـر وتعـدد المستثمريـن –

أصدرت هيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم أمس العدد الـ 17 من مجلة الدقم الاقتصادية وقد تصدرت صورة جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ غلاف المجلة التي كان عنوانها الرئيسي: «المناطق الاقتصادية والحرة والصناعية تنال الاهتمام السامي»، في إشارة إلى توجيهات جلالته ـ حفظه الله ـ لمجلس الوزراء بأهمية تهيئة المناخ المناسب لجذب المزيد من الاستثمارات إلى السلطنة.
وقال معالي يحيى بن سعيد الجابري رئيس مجلس إدارة الهيئة والمشرف العام على المجلة إن توجيهات جلالة السلطان المعظم تعد تأكيدا على سياسة السلطنة لجذب مختلف الاستثمارات التي تقدم إضافة جيدة للاقتصاد الوطني، كما أن إصدار قانون استثمار رأس المال الأجنبي وفق المرسوم السلطاني رقم (50/‏‏2019) الصادر في الأول من يوليو 2019م يعكس توجهات السلطنة وتأكيدها الدائم لتحديث تشريعاتها لتواكب المتغيرات الاقتصادية وتلبي تطلعات المستثمرين.
وقال معاليه في افتتاحية المجلة إن استراتيجية هيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم ترتكز على توجيهات جلالته ـ حفظه الله ورعاه ـ الذي وجّه في أكثر من مناسبة على ضرورة توفير البيئة المناسبة لنمو الاستثمارات في مختلف أرجاء السلطنة سواء كانت هذه الاستثمارات محلية أو أجنبية. وعلى هذا الأساس تركز الهيئة على المواءمة بين الاستثمارات المحلية والأجنبية.
وأشار معاليه إلى جهود الهيئة في مجال الترويج للمنطقة، موضحا أن هذه الجهود تستهدف وضع الدقم ضمن اهتمامات المستثمرين ورجال الأعمال والشركات الكبرى سواء داخل السلطنة أو الخارج، مشيرا إلى أن تقدم الأعمال في المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم يؤكد المكانة التي وصلت إليها المنطقة باعتبارها بيئة استثمارية رئيسية في السلطنة.
وتطرق معاليه إلى أعمال البنية الأساسية للمنطقة خلال الخطة الحالية للهيئة مؤكدا أن أكثر من 90% من البنية الأساسية للمنطقة خلال الخطة الحالية للهيئة قد اكتملت. كما أشاد معاليه بمشروعات القطاع الخاص التي يتم تنفيذها بالمنطقة.
وأكد معاليه في ختام الافتتاحية أن كل المؤشرات تؤكد أن الدقم تقف اليوم على أرض صلبة، معبرا عن تطلعه في أن تشهد الفترة المقبلة نموا أكبر سواء في عدد المشاريع أو نوعيتها والقطاعات التي تعمل فيها أو عدد الجنسيات المستثمرة بالدقم.
وركز العدد الجديد من مجلة الدقم الاقتصادية على عدد من الموضوعات من أبرزها الاهتمام الذي توليه الهيئة للبيئة، وقال أحمد بن حارب البلوشي مدير دائرة البيئة بالهيئة إنه تم تشكيل فريق عمل من الهيئة ومجلس البحث العلمي لإعداد استراتيجية بيئية للمنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم، وتطرق في حديثه إلى التشريعات البيئية المطبقة في الدقم ومدى التزام المشروعات بالاشتراطات البيئية وحرص الهيئة على تطوير تشريعاتها لمواكبة التطورات العالمية المتلاحقة.
وتضمنت المجلة عددا من الموضوعات الأخرى وأبرز أخبار المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم. تقع المجلة في 116 صفحة وتصدر باللغتين العربية والإنجليزية.