الأمم المتحدة تتوقع حلا وشيكا لحرب اليمن

«التحالف» يعترض طائرات مسيّرة بمنطقة «عسير» –
عواصم – «عمان» – جما ل مجاهد – (رويترز):-

قال مبعوث الأمم المتحدة لليمن مارتن جريفيث امس: إن الحرب في اليمن يمكن وقفها لأن الطرفين المتحاربين والتوافق السياسي الدولي يدعمون اتفاقا توسطت بشأنه الأمم المتحدة في ستوكهولم في ديسمبر.
وقال جريفيث للصحفيين في جنيف «أعتقد أن هذه الحرب في اليمن قابلة للحل على نحو وشيك»، وأضاف «الطرفان كلاهما يصر على رغبته في حل سياسي والحل العسكري غير وارد، ما زالا على التزامهما باتفاق ستوكهولم بكافة جوانبه المختلفة».
وفي سياق متصل، أعلن المتحدّث الرسمي باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أن قوات التحالف تمكّنت صباح أمس، من اعتراض وإسقاط طائرات بدون طيار (مسيّرة) أطلقتها جماعة «أنصار الله» باتجاه «الأعيان المدنية والمدنيين بمنطقة عسير».
وأكد العقيد المالكي في بيان أن «المحاولات العدائية الفاشلة لأنصار الله لاستهدافها المدنيين والأعيان المدنية، تعكس صورة واضحة لنزعتها في انتهاك واضح للقانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية».
بدورها أعلنت جماعة «أنصار الله» أن «سلاح الجو المسيّر بالجيش واللجان الشعبية نفّذ عملية واسعة باتجاه قاعدة الملك خالد الجوية في خميس مشيط بعسير».
وأوضح المتحدّث باسم القوات المسلّحة العميد يحيى سريع أن «الطيران المسيّر استهدف بعدد من طائرات قاصف2 كي رادارات ومواقع عسكرية أخرى في القاعدة الجوية»، مؤكداً أن العملية «أصابت أهدافها بدقة عالية».
ولفت إلى أن هذا الاستهداف «يأتي ردّاً على جرائم التحالف وحصاره وغاراته المتواصلة على الشعب اليمني والتي بلغت خلال الـ 24 ساعة الماضية 23 غارة جوية».