منظمة الصحة العالمية تدعو المجتمع الدولي لدعم الكونغو في وجه الإيبولا

الأمم المتحدة في 19 يوليو/العمانية/ دعت المسؤولة الأممية في منظمة الصحة العالمية الدكتورة مارغريت هاريس، دول العالم إلى عدم إغلاق الحدود، أو وضع القيود على السفر والتجارة مع الكونغو الديمقراطية، مذكرة بأن فيروس الإيبولا يمثل تحديًا واحدًا فقط، من بين تحديات أخرى عديدة تواجهها الكونغو .
وجددت الدكتورة هاريس، في حديثها للصحفيين اليوم في جنيف، نداء المنظمة إلى المجتمع الدولي لإبداء الدعم والتضامن مع شعب جمهورية الكونغو الديمقراطية، مؤكدة أن أكثر من 2000 شخص قد راحوا ضحية داء الحصبة خلال عام 2019، بينما أودى فيروس الإيبولا منذ أغسطس الماضي بحياة 1705 من الأشخاص في مقاطعتي إيتوري ونورد كيفو.