حريق بمشروع سياحي ببدية يكلف صاحبه 40 ألف ريال عماني

ماس كهربائي مفاجئ يؤدي إلى إتلاف جميع المرافق التراثية –
بديه- خليفة الحجري –

كشف صاحب مطعم السولعي بولاية بدية بمحافظة شمال الشرقية عن حجم الأضرار الناجمة جراء الحريق الذي وقع الأسبوع قبل الماضي عن خسائر مادية تقدر بأكثر من 40 ألف ريال عماني، وذلك بعد أن أدت النيران في إتلاف هذا المشروع السياحي المهم بالولاية الذي يمثل واجهة سياحية تقدم الأكلات العمانية التقليدية لزوار الولاية من داخل السلطنة وخارجها وبخاصة في موسم السياحة الشتوية برمال الشرقية.
وقد تعرض هذا المرفق لخسارة فادحة حيث أدى اشتعال النيران بسبب ماس كهربائي مفاجئ إلى إتلاف جميع المرافق التراثية المصنوعة من الخيام التقليدية والأدوات الخاصة بالطبخ والمغاسل وكذلك المرافق والتجهيزات التراثية المصاحبة التي تمثل واجهة اجتماعية واقتصادية وتراثية لهذا المطعم المتخصص لتفعيل السياحة وهو مرفق ممول من قبل صندوق الرفد.
والمرفق قبل الحريق يقدم أغذية للسائح في بيئة عمانية تقليدية يمتزج فيها روح الأصالة والتراث العماني مع الحداثة ويحتوي على مرافق متنوعة من الصالات والخيام ويقدم خدمة البوفيه للسياح يقبل عليها زوار بدية على مدار العام ويزداد النشاط خلال الموسم السياحي الشتوي.
إضافة إلى أن المرفق يحتضن العديد من الأنشطة والفعاليات السياحية والترفيهية ويسهم في دعم برامج الولاية من خلال المساهمة في توفير الرعاية لها باستمرار ضمن اهتمامه ببرامج المساهمة المجتمعية.