الاتحاد الإنجليزي يوقف مهاجم ليفربول 6 أسابيع

و(د ب أ) – أعلن الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، توقيع عقوبة الإيقاف على دانييل ستوريدج مهاجم ليفربول الإنجليزي ومنتخب إنجلترا السابق، لمدة ستة أسابيع، أربعة منهم مع وقف التنفيذ، بالإضافة إلى غرامة قدرها 75 ألف جنيه أسترليني (93,500دولار أمريكي)، بعد أن خرق قواعد المراهنات.
وأدين ستوريدج29/‏‏ عامًا/‏‏ بتهمتين من 11 تهمة وجهت إليه، من بينها تهمة طلب فيها من شقيقه المراهنة على انتقاله المحتمل إلى أشبيلية الإسباني.
ولا يلعب ستوريدج مع أي نادي بعد أن غادر ليفربول هذا الصيف، حيث سيصبح حرًا للانتقال إلى أي ناد بحلول 31 يوليو الجاري.
ويعتزم الاتحاد الإنجليزي الطعن على رفض عدد من التهم الموجهة لستوريدج من قبل لجنة تنظيمية مستقلة.
وذكر الاتحاد الإنجليزي في بيان له :«العقوبة الرياضية هي النتيجة الواقعية الوحيدة في القضية، والعقوبة بأي مدة أقل من ستة أشهر لن تعكس خطورة القضية».
وقال ستوريدج انه سعيد برفض تسع من 11 تهمة وجهت إليه، لكنه أبدى قلقه إزاء استئناف الاتحاد الإنجليزي للقرار.
وأضاف :«تم نظر القضية على مدار سبعة أيام من قبل لجنة موقرة، أسفرت عن قرار تم تدارسه بتأن لفترة طويلة، وجاء ذلك عقب تحقيق مستفيض أجراه الاتحاد الإنجليزي».
واختتم ستوريدج تصريحاته قائلًا: «من المخيب للآمال أن نسمع أن الاتحاد الإنجليزي سيستأنف هذا القرار، سأواصل الدفاع عن موقفي وسوف استأنف».