المبعوث الأممي في صنعاء لإنهاء الخلاف حول الحديدة

بعد يوم من اتفاق لوقف إطلاق النار –
جنيف – صنعاء – وكالات: وصل المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن جريفيث أمس إلى العاصمة صنعاء للقاء مسؤولين في جماعة أنصار الله، في مسعى جديد من المسؤول الدولي لإنهاء الخلاف المستمر حول حل الوضع بمحافظة الحديدة.

وقالت الأمم المتحدة أمس: إن أطراف حرب اليمن اتفقت على إجراءات جديدة لفرض وقف إطلاق النار وتيسير انسحاب القوات من ميناء الحديدة.
وأضافت المنظمة الدولية في بيان أن ممثلي جماعة أنصار الله وحكومة اليمن اجتمعوا على متن سفينة تابعة للمنظمة الدولية في البحر الأحمر حيث أجروا محادثات يومي الأحد والاثنين.
وتحاول الأمم المتحدة الوساطة في الانسحاب من الحديدة، نقطة دخول المساعدات الغذائية والإنسانية الرئيسية إلى اليمن، حتى يتسنى لإدارة تحت إشراف الأمم المتحدة تولي السلطة بالمدينة.
وذكر بيان الأمم المتحدة أن الجانبين كانا حريصين على الحد من الأعمال القتالية بعد تصاعد انتهاكات وقف إطلاق النار في الحديدة.
وأضاف البيان «اتفقا على تطبيق آلية وإجراءات جديدة لإعادة فرض وقف إطلاق النار وعدم التصعيد في أقرب وقت ممكن».
وقال بيان الأمم المتحدة إنه سيكون على الزعماء السياسيين أيضا الاتفاق بشأن «قوات الأمن المحلية والسلطة المحلية والعوائد».