الرئيس العراقي يدعو إلى حل القضايا مع كردستان وفق الدستور

بغداد – عمان – جبار الربيعي – (د ب أ):-

دعا الرئيس العراقي برهم صالح أمس إلى اعتماد لغة الحوار لحل القضايا العالقة بين الحكومة الاتحادية وإقليم كردستان وفقا للدستوري العراقي.وأكد الرئيس العراقي، خلال استقباله مسرور برزاني رئيس حكومة إقليم كردستان على «أهمية تنسيق الرؤى المشتركة واعتماد لغة الحوار البناء لحل كافة القضايا العالقة بين الحكومة الاتحادية وحكومة الإقليم وفقا للدستور والمصلحة الوطنية وتحقيق العدالة»، بحسب بيان للرئاسة العراقية.
وأعرب عن ثقته بـ «تحقيق التوافق بين الأطراف السياسية للارتقاء بمستوى العلاقات، وتذليل العقبات أمام توفير الخدمات للشعب العراقي».
وأكد رئيس حكومة إقليم كردستان رغبة حكومته «في تكثيف الحوارات والاحتكام إلى الدستور، بما يضمن تحقيق المصالح المشتركة ويعزز العلاقات الأخوية».
ومن المنتظر أن يجتمع رئيس حكومة إقليم كردستان، الذي وصل بغداد أمس برفقة وفد وزاري من الإقليم، مع رئيس الحكومة عادل عبدالمهدي ورئيس البرلمان محمد الحلبوسي لبحث الملفات العالقة بين الطرفين وخاصة ملف مستحقات النفط وآلية تصدير النفط الخام من حقول كردستان بإشراف شركة النفط الوطنية العراقية (سومو).
كما استقبل رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، رئيس وأعضاء المفوضية العليا المستقلة للانتخابات.
وجرى خلال اللقاء مناقشة استعداد المفوضية لإجراء انتخابات مجالس المحافظات المقبلة، وضرورة توفير مستلزمات إنجاح العملية الانتخابية في العراق، وتجاوز المشاكل السابقة، وضمان مشاركة الجميع، وبحث اللقاء أهمية الاستمرار بتحديث سجل الناخبين والتسجيل البايومتري، وناقش نسب إنجاز توزيع البطاقة البايومترية على مستوى المحافظة ومراكز التسجيل في العراق، كما بحث ملف تدقيق سجل ناخبي محافظة كركوك وفق المادة 35 من قانون انتخابات مجالس المحافظات والأقضية رقم (12) لسنة 2018.