تخريج دورة دبلوم هندسة المساحة ورسم الخرائط

احتفلت أمس الهيئة الوطنية للمساحة بوزارة الدفاع بتخريج دورة دبلوم هندسة المساحة ورسم الخرائط (الجيوماتكس) لعدد من منتسبي الجيش السلطاني العماني، والهيئة الوطنية للمساحة، والخدمات الهندسية بوزارة الدفاع، وعدد من المشاركين من المؤسسات الحكومية، وعدد من خريجي شهادة دبلوم التعليم العام، وذلك بمعهد العلوم الطبوغرافية التابع للهيئة الوطنية للمساحة.
رعى المناسبة سعادة المهندس سالم بن محمد النعيمي وكيل وزارة النقل والاتصالات للنقل، الذي قام بتوزيع الجوائز للحاصلين على المراكز الأولى وتسليم الشهادات للخريجين، كما قام سعادته بتكريم هيئة التوجيه والتدريب بمعهد العلوم الطبوغرافية، إضافة إلى تكريم الموظفين المجيدين بالهيئة الوطنية للمساحة وذلك بحضور العميد الركن جوي أحمد بن سيف البادي رئيس الهيئة الوطنية للمساحة بوزارة الدفاع، وعدد من كبار ضباط قوات السلطان المسلحة، وعدد من المدعوين، وجمع من هيئة التوجيه والتدريب بالهيئة الوطنية للمساحة. كما قام سعادة وكيل وزارة النقل والاتصالات للنقل بجولة في معهد العلوم الطبوغرافية، واطلع على ما يحتويه من مرافق تعليمية وتدريبية حديثة، واستمع إلى شرح عما يقدمه المعهد من البرامج الدراسية والجوانب النظرية والعملية، بالإضافة إلى المهام والأعمال التي يضطلع بها.
ويشتمل برنامج دبلوم هندسة المساحة ورسم الخرائط (الجيوماتكس) الذي يعقد لمدة عامين بمعهد العلوم الطبوغرافية على العديد من المحاضرات النظرية والحلقات التطبيقية في تقنيات رسم وإنتاج الخرائط والمسح الأرضي، وهندسة المساحة ونظم المعلومات الجغرافية، والمسح التصويري، ونظام الملاحة الفضائي العالمي، وضبط المساحة الرأسي، ونظام المرجع الجغرافي المكاني، والمسح الآلي، والتحليل المكاني، والاستشعار عن بعد، فضلا عن دراسة مواد اللغة الإنجليزية والرياضيات وتقنية المعلومات وإدارة الأعمال، وتعد الهيئة الوطنية للمساحة الجهة الوحيدة المسؤولة عن إنتاج وتوفير البيانات الجغرافية المكانية الخاصة بالسلطنة، كما تقوم الهيئة بالإشراف على كافة المسائل المتعلقة بإنتاج الخرائط الطبوغرافية، إلى جانب تجميع وإدامة الأرشيف الجغرافي للسلطنة.