برنامج «خبرات العمل» يفتح بصيرة الطلبة للتعرف على مستقبلهم المهني

ثمرة تعاون بين «التوجيه المهني» والقطاعين العام والخاص –

اختتم المركز الوطني للتوجيه المهني البرنامج التدريبي «خبرات العمل»، الذي يأتي تنفيذه للعام الثاني على التوالي بهدف إيجاد فرص حقيقية للطلبة للتعرف عن قرب على مختلف الوظائف والخدمات التي تقدمها مجموعة «نماء» الشريكة في تنفيذ البرنامج وكذلك ممارسة العمل الميداني من خلال مختلف البرامج والزيارات الميدانية التي تقدمها للطلبة المتدربين.
وأوضح سيف بن حارب الغافري مدير دائرة الدراسات والدعم الفني بالمركز الوطني للتوجيه المهني بأن برنامج خبرات العمل أحد البرامج التي ينفذها المركز بالشراكة مع القطاعين العام والخاص، حيث تم تنفيذ البرنامج في نسخته الأولى بالتعاون مع بنك ظفار، والشركة العمانية لنقل الكهرباء، فيما تم تنفيذ النسخة الثانية مع مجموعة «نماء»، والهيئة العامة لحماية المستهلك، والمؤسسة العامة للمناطق الصناعية (مدائن)، حيث هدف البرنامج إلى تدريب مجموعة من الطلبة على المهارات العلمية والعملية في هذه القطاعات، من خلال مساعدة الطلبة على اكتشاف قدراتهم المهنية، والممارسة الفعلية للوظائف التي تتناسب مع ميولهم المستقبلية، بالإضافة إلى التعرف عن قرب على طبيعة هذه الوظائف تحت إشراف مختصين.
وأعرب من جانبه سعيد بن عبدالله البطاشي أحد المدربين في شركة مسقط لتوزيع الكهرباء عن أهمية البرنامج ومدى انضباط الطلبة، موضحا أن جدول البرنامج كان منسقا واشتمل على حصص نظرية وعملية وزيارات لمواقع محطات وشرح عن إنتاج الطاقة وكيفية نقلها وتوزيعها حتى تصل المنزل مع بعض الرسومات التي توضح هذه العملية.
وأشار محمود بن خلفان اليعربي من شركة مزون لتوزيع الكهرباء وأحد المشرفين على البرنامج بأن برنامج «نقلة» من ضمن البرامج المهمة لدى الطالب إذ إنه يمر بتجربة متميزة حيث تم تدريب الطلبة في ثلاث محافظات شملت الداخلية وشمال الشرقية والباطنة وتنوعت الحلقات التدريبية من مكتب إلى آخر متضمنة التدريب على مبادئ الصحة والسلامة في بيئة العمل والسلامة عند التعامل مع المعدات الكهربائية ومعرفة آلية عمل التيار الكهربائي والوقوف على جميع الخطوات عبر الزيارات الميدانية والتجارب العملية. وقال إن تدريب الطلبة تميز بتجارب في شركة كهرباء مزون من بينها التعامل مع المشتركين عبر مركز التواصل بعد تدريبهم لخدمة المشتركين. وأكد اليعربي بأنه سيتم تطوير البرنامج للأعوام المقبلة على أن يشمل عددا أكبر ومع التخصصية في البرامج التدريبية والتي ستُسهم في تكوين جيل أكثر وعيا للمستقبل المهني.
وعن رأي الطلبة المشاركين في البرنامج ومدى استفادتهم قال سعيد الفرعي إن برنامج خبرات العمل من أفضل البرامج المقدمة لتدريب طلبة المدارس وساعدنا على التعرف على بيئات العمل عن قرب حيث تمكنت من صقل ممارستي للعمل كمجموعة، واكتساب روح التعاون والمبادرة والمسؤولية إضافة إلى معرفة متطلبات سوق العمل وما يناسبني من بيئات العمل المختلفة وفهم بعض التخصصات، مشيرا إلى أن مدة البرنامج أسبوعان قد تكون ضيقة إلى حد ما ونطالب بزيادة المدة. أما الطالب محمد الوائلي فأوضح أن هذا البرنامج من أنجح البرامج التي انضم إليها في مسيرته العلمية، وقال استمتعت فيها بصحبة أصدقائي ومهندسين من الشركة العمانية لنقل الكهرباء، كما اكتسبت العديد من الخبرات وتمكنت من خلالها من تحديد مساري المهني في المستقبل بإذن الله. وعبر عن استفادته الكبيرة في البرنامج من خلال التعرف على الكيفية التي تتم من خلالها نقل الكهرباء وتوصيلها إلى المنازل وصيانتها وتشغيلها، والإجراء الأفضل في حالة انقطاع التيار الكهربائي المفاجئ و قوانين الصحة والسلامة.
وقالت الطالبة سارة البوسعيدية: البرنامج أتاح لها فرصة تدريبية مثرية فقد تعرفت من خلال التدريب على تخصص الكهرباء وطريقة نقل وتوزيع الكهرباء وكيفية الحفاظ على موارد الطاقة ونوع الأجهزة المستخدمة واكتسبنا معلومات جديدة عن التخصص وأهميته كمصدر للطاقة. كما أن الدمج بين الجانبين النظري والعملي كان له تأثير كبير في صقل مواهبنا ومداركنا المعرفية والعملية، إضافة إلى ذلك أسهم التدريب في إيجاد بيئة تفاعليّة بيننا نحن الطلبة وبين موظفي الشركة من خلال العمل بروح الفريق الواحد والتعاون في إنجاز المهام.
وتقول الطالبة ريمان الحجرية قبل دخولي التدريب في برنامج خبرات العمل (نقلة) كنت غير مدركة لمستقبلي من التخصص الجامعي والتخصص المستقبلي المهني، دخولي هذا البرنامج أتاح لي الفرصة للتعرف على بيئة العمل ونظامه فقد استمتعنا كثيرا أثناء التدريب وتعرفنا على عدد من أماكن العمل المختلفة، وأنصح جميع زملائي الطلبة للاستفادة من برنامج خبرات العمل من خلال التدريب مما سيساعدهم في التعرف على المهن والتخصصات عن قرب ليستطيعوا بعدها اختيار تخصصهم ومهنتهم المستقبلية.
أما الطالبة عائشة الخروصية فأكدت أن استفادتها من البرنامج تمثلت من خلال الحلقة التعريفية والمحاضرات التوضيحية التي قدمها المختصون في الشركة العمانية لنقل الكهرباء التي وضحت آلية وأنظمة العمل والاستفادة أيضا تمثلت في التعرف على مهارات بيئة العمل كالالتزام بالوقت والانضباط والتعاون ومواجهة التحديات بروح الفريق الواحد.