«النهضة للخدمات» يحصد المركز الأول في الجولة الرابعة للطواف الفرنسي

في إحدى أقوى بطولات الإبحار الشراعي العالمية –

حصد قارب فريق «النهضة للخدمات» المركز الأول في سباقات اليوم الأخير ضمن منافسات الجولة الرابعة من بطولة الطواف الفرنسي للإبحار الشراعي والمقامة في سواحل مدينة لي سابلس الفرنسة، وقد قدم الفريق المكون من البحار العُماني المتألق عبدالرحمن بن يونس المعشري إلى جانب المحترف الأولمبي البريطاني ستيفي موريسون والبحّار كوينتين، مستويات أداء عالية في ظل المنافسة الحامية بين فرق الصدارة والظروف المناخية الصعبة نظراً لما شهدته الجولة من ارتفاع في درجات الحرارة وتفاوت في سرعات الرياح طوال مجريات السباقات، ليعزز الفريق موقعه في سلم الترتيب العام إلى المركز الرابع خلف كل من فريق فريق «بيجافلور» الفرنسي بقيادة المخضرم فالنتين بيليت متصدر التدريب العام وقارب الفريق السويسري «تشمني بوجولات». وما زالت السلطنة تسعى لتحقيق الهدف المرسوم للمشاركة في البطولة والوصول إلى المراكز الثلاثة الأولى، من خلال فريقي «النهضة للخدمات» وهو الأقرب لتحقيق ذلك يليه قارب فريق بنك «إي.أف.جي» موناكو بقيادة البحّار المخضرم وصاحب الخبرات الطويلة في مجال الإبحار الشراعي بيير بينك والبحّار حسين بن سعيد الجابري إضافة إلى البحّار كورنتين هورو الذي تمكن من الوصول إلى المركز التاسع في ختام منافسات الجولة الرابعة ،والسادس في الترتيب العام.
مستويات ثابتة للفريق النسائي

فيما واصل الفريق النسائي قارب «الطواف العربي النسائي» الذي يضم كلاً من البحّارة المتألقة ابتسام بنت سالم السالمية ومروة بنت سالم الخايفية وتماضر بنت يوسف البلوشية إضافة إلى ربّانة القارب أودري أوجيرو والبحّارة مايلن لميتر مشواره في البطولة محققاً المزيد من النتائج الجيدة على الرغم من هذه المشاركة الأولى للفريق في بطولة الطواف الفرنسي، حيث تمكن بفضل أداء الطاقم من تقديم مستويات ثابتة ومتصاعدة ليختتم الجولة الرابعة في المركز الثامن عشر في الترتيب العام. وأعربت البحّارة العُمانية المتألقة ابتسام السالمية من قارب فريق «الطواف العربي للإبحار الشراعي أي أف جي» عن صعوبة المنافسات في البطولة التي تُعد أحد أقوى بطولات الإبحار الشراعي صعوبة ومنافسة. وقالت: بدأ فريق قارب الطواف العربي النسائي مشاركته واستعداداته لخوض هذه المنافسات منذ ما يقارب السنة تقريباً، وعلى الرغم من المستوى الكبير للبطولة الذي يتمثل بمشاركة أقوى الفرق العالمية التي تمتلك رصيداً جيداً من الخبرات في مجال الإبحار الشراعي والمشاركات في البطولات العالمية، إلا أن فريقنا تمكن من تقديم مستويات قوية وإثبات وجوده كفريق نسائي من خلال مستويات أدائه القوية ونتائجه في منافسات المرحلة الأولى ولغاية ختام المرحلة الرابعة، ونأمل في تحقيق نتائج أفضل خلال الجولات القادمة.

صدارة فرنسية

وبالعودة لنتائج الفرق الأربعة التي تمثل السلطنة في الطواف الفرنسي، ما زال الهدف المرسوم من المشاركة العمانية والمتمثل في الوصول إلى أحد المراكز الثلاثة الأولى ممكنا خاصة لفريقي «النهضة للخدمات» و«أي أف جي موناكو» بينما يركز الفريق النسائي «الطواف العربي للإبحار الشراعي» وفريق «عمان للإبحار» على اكتساب الخبرة وتنمية المهارات بمقارعة المحترفين المشاركين في سباق هذا العام. ففي ختام الجولة الثالثة من المسابقة تقدم قارب «النهضة للخدمات» الذي يضم البحّار العُماني المتألق عبدالرحمن بن يونس المعشري إلى جانب المحترف الأولمبي ستيفي موريسون والبحّار كوينتين بونروي إلى المركز الخامس من الترتيب العام بفارق ثماني نقاط عن فريق «جولفي» الذي حل في المركز الرابع. بينما جاءت الصدارة بعد ختام الجولة الثالثة من الطواف بسيطرة فرنسية، ففي المركز الأول حل فريق «بيجافلور» الفرنسي يليه فريق «بوجولات» وثالثا فريق «ريسيو»، وحل الفريق العماني قارب «أي أف جي موناكو» في المركز السابع وسط محاولات كبيرة من قبل البحارة لمواصلة التقدم والاقتراب من المراكز الأولى. ويضم هذا الفريق البحّار حسين بن سعيد الجابري والبحّار المخضرم بيير بينك وكورنتين هورو، بينما تمكن الفريق النسائي من الصعود للمركز الثامن عشر في الترتيب العام ويضم كلا من البحّارة المتألقة ابتسام بنت سالم السالمية ومروة بنت سالم الخايفية وتماضر بنت يوسف البلوشية إضافة إلى ربّانة القارب أودري أوجيرو والبحّارة مايلن لميتر، أما فريق «عمان للإبحار» الذي يقوده أكرم بن عديم الوهيبي وهيثم بن سيف الوهيبي وياسر ين سالم الرحبي ورعد بن خميس الهادي فقد حافظ على ترتيبه في المركز الثاني والعشرين.