مباحثات جديدة في دمشق حول اللجنة الدستورية

بيدرسون يأمل في تقدم سياسي –
دمشق – (أ ف ب): دخل مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا غير بيدرسون جولة جديدة من المشاورات في دمشق التي وصلها أمس، في إطار مساعيه لتشكيل اللجنة الدستورية كمدخل للعملية السياسية الهادفة إلى تسوية النزاع المستمر منذ أكثر من ثمانية أعوام. ووصل بيدرسون بعد ظهر أمس إلى دمشق، وفق ما أفاد مصوران لدى وكالة فرانس برس، في زيارة هي الرابعة إلى العاصمة السورية منذ تسلمه منصبه في يناير. وكتب بيدرسون في تغريدة على حسابه على تويتر فور وصوله «سعيد بعودتي إلى دمشق، أتمنى أن نتمكن من التقدم في العملية السياسية وأن تكون اللجنة الدستورية مدخلاً لها، وأن نجد طريقاً لإنهاء العنف في إدلب». وأشار بيدرسون إلى استمرار العمل في قضية المعتقلين والمفقودين التي تعد من أكثر ملفات الحرب السورية تعقيداً.

ومن المقرر أن يلتقي بيدرسون اليوم، وفق ما ذكرت صحيفة الوطن المقربة من الحكومة، كبار مسؤولي وزارة الخارجية. ونقلت الصحيفة في عددها امس عن مصادر أنه في حال وافقت دمشق على اقتراح بيدرسون «قد تنطلق أعمال اللجنة في مطلع سبتمبر» المقبل.