تراجع أسعار النفط في ظل التنافس التجاري بين الولايات المتحدة والصين

طوكيوـ العمانيةـ رويترز: انخفضت أسعار النفط أمس، بفعل مخاوف بشأن الطلب بعد أحدث مؤشرات على أن التنافس التجارية بين الولايات المتحدة والصين تؤثر سلبًا على الاقتصاد العالمي، على الرغم من أن الخام يلقى الدعم من احتمال وقوع نزاعات في الشرق الأوسط.
وتراجعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 14 سنتًا أو 0.2 بالمائة إلى 63.97 دولار للبرميل. وهبطت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 20 سنتًا أو 0.4 بالمائة إلى 57.46 دولار للأوقية، بعد أن ارتفعت 15 سنتًا في الجلسة السابقة.
وتتعرض أسعار النفط لضغوط جراء التوترات بشأن الطلب في ظل التنافس التجارية بين الولايات المتحدة والصين، التي تتجه إلى عامها الثاني، مما يضعف آفاق نمو الاقتصاد العالمي، ويؤثر على الطلب على النفط.
وقال ستيفن انيس، المدير المشارك لدى فانجارد ماركتس في بانكوك: «ضعف آفاق الاقتصاد العالمي يُبقي أسعار النفط تحت ضغط على الجانب النزولي، لكن التوترات في الشرق الأوسط تحسن الإدراك للمخاطر المحتملة على جانب المعروض ويجب أن تقدم الدعم للنفط في الأجل المتوسط».
قالت أرامكو السعودية في بيان: إنها أرست 34 عقدًا بقيمة إجمالية 18 مليار دولار لتنفيذ مشاريع للتصميم والتوريد والإنشاءات في حقلي المرجان والبري النفطيين.
وأضاف البيان: إن أرامكو تهدف لرفع الطاقة الإنتاجية للحقلين بواقع 550 ألف برميل يوميًا من الخام العربي و2.5 مليار قدم مكعبة قياسية من الغاز يوميًا.
وتابع: إن الطاقة الإنتاجية القصوى المستدامة للنفط في أرامكو تبلغ حاليًا 12 مليون برميل يوميًا.