هنية يطالب بتشريع قوانين تمنح الحقوق الإنسانية للاجئين الفلسطينيين في لبنان

غزة-( الأناضول): ثمّن إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة (حماس) أمس جهود رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري في إطلاق لجنة الحوار اللبناني الفلسطيني.
جاء ذلك خلال اتصال هاتفي أجراه رئيس المكتب السياسي لـ«حماس»، برئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري، بحسب بيان أصدره مكتب هنية.
ودعا هنية: «بري إلى الدفع نحو تحقيق نتائج عملية للحوار وتشريع قوانين تمنح الحقوق الإنسانية والاجتماعية للاجئين الفلسطينيين في لبنان، ليتمكنوا من العيش بكرامة حتى يعودوا إلى أرضهم». وتلك اللجنة هي هيئة حكومية لبنانية، تأسست في 2005، باسم «فريق عمل معالجة قضايا اللاجئين الفلسطينيين»، وتُعنى بالسياسات العامة تجاه اللاجئين الفلسطينيين في لبنان. ويعيش 174 ألفا و422 لاجئا فلسطينيا، في 12 مخيما و156 تجمعا فلسطينيا بمحافظات لبنان الخمس، بحسب أحدث إحصاء لإدارة الإحصاء المركزي اللبنانية، عام 2017. وأشاد هنية«بالموقف اللبناني الرسمي والحزبي والشعبي الرافض لصفقة القرن، ومؤتمر البحرين الذي سعى إلى التفريط بالحقوق التاريخية للشعب الفلسطيني مقابل حفنة من المال».
وثمن الجهود اللبنانية في السعي لتحقيق الوحدة الفلسطينية وإنجاز المصالحة، وأيضا إطلاق هيئة العمل الفلسطيني المشترك في لبنان».