بنك أوف أمريكا: المستثمرون يسحبون 15.1 مليار دولار من الأسهم وسط حذر بشأن التجارة

لندن – (رويترز): قال بنك أوف أمريكا ميريل لينش أمس: إن المستثمرين سحبوا 15.1 مليار دولار من صناديق الأسهم بعد مبيعات قاربت مستويات قياسية في الولايات المتحدة قبيل قمة مجموعة العشرين، بينما ضخوا 6.3 مليار دولار في السندات في أربعة أيام تداول حتى الثاني من يوليو الجاري. وشهد يوم الجمعة الماضي خامس أكبر مبيعات يومية في الأسهم الأمريكية على الإطلاق بقيمة 15.7 مليار دولار قبيل قمة مهمة لمجموعة العشرين حين اجتمع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره الصيني شي جين بينج لبحث النزاع التجاري.
وقال بنك أوف أمريكا استنادا إلى بيانات من إي.بي.إف.آر إن هدنة التجارة وقرار تخفيف الحظر على هواوي تكنولوجيز اللذين تمخضا عن الاجتماع أطلقا ثاني أكبر تدفقات أسبوعية على الإطلاق بقيمة 2.4 مليار دولار على صناديق التكنولوجيا.
وتضمنت التدفقات الخارجة من الأسهم 10.9 مليار دولار نزحت من صناديق المؤشرات و4.2 مليار دولار من الصناديق المشتركة. وتكبدت الولايات المتحدة أكبر خسارة للسيولة بقيمة 13.8 مليار دولار بينما استمر النزوح من أوروبا وبقيمة ملياري دولار.
واجتذبت اليابان تدفقًا متوسطًا بقيمة 1.3 مليار دولار بينما سجلت الأسواق الناشئة نزوحًا بقيمة 500 مليون دولار.
واستقطبت السندات تدفقات للأسبوع السادس والعشرين على التوالي وبقيمة 6.3 مليار دولار.
وغطى التقرير أربعة أيام تداول حتى الثاني من يوليو الجاري بدلا من الخمسة أيام المعتادة بسبب عطلة في الولايات المتحدة أمس.