أنشطة تطبيقية في البرنامج الصيفي لطلبة المدارس بمراكز مسندم

بخاء – أحمد خليفة الشحي –

تتواصل فعاليات البرنامج الصيفي لطلبة المدارس بمراكز محافظة مسندم الذي انطلق هذا العام تحت شعار (صيفي مواطنة مسؤولة)، وبدأت فعالياته في 30 من يونيو الماضي وتستمر أسبوعين متواصلين . ويسعى البرنامج الى تحقيق جملة من الأهداف في مقدمتها غرس مفاهيم الاعتزاز بهذا الوطن وقائده المفدى، وبناء شخصية إيجابية متزنة في جميع الجوانب النفسية والاجتماعية والثقافية والدينية والقيمية، من خلال تعميق دور البرنامج ومضامينه للمساهمة بشكل مباشر في تأهيل الطلبة لخدمة مجتمعهم. ففي مركز خولة بنت الأزور قدمت زينب ثلجاوي معلمة المهارات الموسيقية حلقة تدريبية عن تنمية التفكير المهاري والإبداعي في الموسيقى مع تطبيق عملي لبعض الأناشيد الوطنية، كما قدمت حلقة بعنوان كيف تتعلم اللغة الفرنسية بأبسط الطرق، بالإضافة إلى فعاليات الروبوت والذكاء الاصطناعي والذي قدمته حنان الشحية والمحسن غرس الله . وفي مركز النصر بولاية مدحاء قدم يوسف بن حسن المدحاني حلقة عمل بعنوان ( مهارات في اللغة الإنجليزية) ركز من خلالها على أساسيات التعامل اليومي باللغة الإنجليزية لتسيير أمور الحياة اليومية.
كما قدم يحيى بن حمد المزروعي حلقة عمل بعنوان « أهمية الوقت في حياة الفرد والمجتمع « ركز من خلالها على إكساب الطلاب مهارة إدارة الوقت من خلال صقل مهارات التخطيط والتنظيم والتطبيق لديهم وقد تناولت الحلقة العديد من الأنشطة التطبيقية للطلبة المشاركين للإستفادة منها في حياتهم الدراسية واليومية نظرا لأهمية إدارة الوقت في حياة الأفراد وما له من انعكاسات على النجاح في مختلف المجالات .
ومن جانب آخر قام طلاب مركز النصر بزيارة لبلدية مدحاء حيث تم التعرف على الخدمات التي تقدمها البلدية للمجتمع حيث استهلت الزيارة باستقبال الطلبة المشاركين من قبل مدير البلدية. وبعدها قام الطلبة المشاركون بزيارة أقسام البلدية للتعرف على الخدمات التي يقدمها كل قسم والإجراءات التي تمر بها الطلبات، وتم خلال الزيارة طرح العديد من الاستفسارات من قبل الطلبة على المعنيين في الأقسام ودار حولها النقاش المتبادل لتوضيح الرؤية لدى الطلاب ليساهموا في نشر الوعي بالخدمات المقدمة من قبل البلدية .
وفي حلقة إعادة تدوير العلب البلاستيكية قدم خليفة بن أحمد البلوشي شرحا أوضح من خلاله كيفية الاستفادة من العلب البلاستيكية في الأعمال اليومية بأقل جهد مما يساهم في خدمة الفرد وتلبية متطلباته واحتياجاته بالإضافة إلى المساهمة في الحفاظ على البيئة من التلوث بمادة البلاستيك التي تحتاج لفترات طويلة للتحلل وللتقليل من استخداماتها والاستفادة من موادها لتأدية أنشطة متنوعة تخدم الفرد في الحياة وتم خلال الحلقة تعريف الطلبة نظريا بمجموعة مهارات حياتية ثم تم تقسيمهم لمجموعات للتطبيق العملي وإنتاج أدوات مختلفة من العلب البلاستيكية .
وشهد المركز الصيفي حلقة عمل بعنوان « برنامج جلوب « قدمها فارس بن عبدالله السعدي وإبراهيم بن علي السعدي حيث هدفت الى تعريف الطلاب ببرنامج جلوب وما يتناوله من دراسة متنوعة للغلاف الجوي والمائي والتربة والغطاء النباتي للحصول على بيانات تساهم في توفير معلومات للدراسات البيئية والمهتمة بالطقس والمناخ والتربة والماء، وقد انقسمت الحلقة لجانب نظري وآخر عملي زار من خلالها الطلاب منطقة المزارع في ولاية مدحاء وقاموا بتطبيق عملي لأخذ قياسات مختلفة لمجموعة من العناصر باستخدام الأجهزة المتنوعة .