1000 مشــارك فـي منتــدى «القيادة والإدارة»

«جون مايكسول» يؤكد أهمية التخطيط الشخصي والتطوير –

عمان : نظمت الأكاديمية العمانية للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة التابعة لصندوق تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة «إنماء» أمس الأول منتدى «القيادة والإدارة» بالسلطنة للمتحدث الأول في العالم جون مايكسول، بحضور تجاوز ألف مشارك من الرؤساء التنفيذين ورواد الأعمال، وحضور من مختلف القطاعات الحكومية والخاصة، بالإضافة إلى طلبة الكليات والجامعات، في مركز عمان للمعارض والمؤتمرات.
ويعد المؤلف والمتحدث «جون مايكسول» الأول في العالم في القيادة والإدارة، ومؤلف لأكثر من 70 كتابا، وتعد الأكثر مبيعا في العالم.
وتناول المتحدث خلال المنتدى عددا من النقاط، وهي: القيادة، والقدرة على القيادة، وطريقة القيادة هي التي تحدد النجاح، والقائد الناجح يجلب الشيء الناجح وليس هناك دخل للحكومة والثقافة، وكيفية تعلم القيادة، وتطرق إلى قانون المجريات هو أن القائد يتطور يوميا.
وأشار إلى أهمية وجود القادة المؤثرين في القطاعين العام والخاص، حيث يجب أن يتميزوا بعدد من الصفات وهي: بناء العلاقات، حيث يجب أن يهتم ببناء العلاقات مع طاقم عمله وعدم استغلالهم وتقديرهم وتشجيعهم طوال الوقت، وصفة طريقة التفكير، حيث يجب عليه تبني شعار «كيف أقوم بعمل الشيء وليس هل أقوم بعمل الشيء»، والإيمان الداخلي بأنّ القائد دائما يجد حلولا لأي مشكلة وبدائل للوصول إلى الهدف المطلوب.
وتحدث أيضا عن صفة الالتزام بتدريب من حوله، وتطوير الذات باستمرار، فالقيادة هي التعلم والتطور الذاتي طوال الوقت، خاصة وأنّه لا سقف للتعلم، فكلما تعلّم المرء كيف يقود العمل بشكل أفضل يحقق المزيد من النجاح بصورة أكبر.
كما تحدث ماكسويل إلى الحديث عن المستويات الخمس للقيادة، كما تحدث حول أهمية التخطيط الشخصي للقائد أو للإنسان بصفة عامة؛ إذ على كل فرد أن يحدد عدة نقاط لكي يستطيع أن يطور من نفسه: الأولى أن يعرف المرء ماذا يريد أن يحقق، والثانية ما هي الوسيلة المناسبة التي على المرء استخدامها كي يصل إلى هدفه وغايته، أمّا النقطة الثالثة فهي النوايا، والتي أكّد ماكسويل أنّها ليست كافية، حيث يجب أن تتحول هذه النوايا إلى أفعال، فالأفعال تحقق النجاح والنجاح يحتاج للأفعال بصورة متبادلة. كما يجب التركيز على الوصول إلى الهدف المرجو، والثبات على ما تم إنجازه والمحافظة عليه دون يأس.
وتحدث حول كيفية انتقال القيادة إلى الآخرين، فكل عضو في فريق العمل هو قائد في مجاله، والقيادة دائرة مستمرة من التعلم والتخلي عن المعلومات القديمة واستبدالها بمعلومات جديدة وإعادة التعلم في متتالية لا متناهية من التعلم وإعادة التعلم.
وقد تفاعل الحضور بشكل كبير مع ماكسويل، وأعربوا عن استفادتهم من المنتدى الذي يعد الأول من نوعه في السلطنة، متطلعين إلى تنظيم منتديات وملتقيات مماثلة في الفترات القادمة.