برامج متنوعة ومناشط ذهنية وثقافية وبدنية في مختلف المراكز الصيفية بالسلطنة

«عمان» تتواصل احتفالات تدشين المراكز الصيفية في عدد واسع من ولايات ومحافظات السلطنة، وسط إقبال واسع من المشاركين الطلاب والطالبات على اختلاف مهاراتهم وإمكانياتهم وميولاتهم الثقافية والرياضية والعلمية، ويأتي هذا الإقبال وسط تنوع واسع في البرامج التي يتم إعدادها من قبل القائمين على المراكز ممثلة بالجهات التربوية والتعليمية أو الإرشادية بالإضافة إلى الدوائر المعنية بوزارة الأوقاف والشؤون الدينية التي تحرص على أن تكون حاضرة في وضع خطط هذه البرامج السنوية، وبما ينعكس بالإيجاب على مستوى التحصيل في ختام البرنامج المعد في عدد من المسائل الدينية ومحاور حفظ القران الكريم والحديث الشريف وأحكام التجويد والتلاوة، كما تتباين البرامج الرياضية من حيث تفعيل قيمة المنافسة بين المشاركين والارتقاء بمستوى الوعي في مجالات شحذ الهمم والمهارات والاعتناء بقيمة المبادرات الاجتماعية والإنسانية وترسيخ قيم التطوع.
وباتت المراكز الصيفية اليوم تشكل رؤية وغاية لدى العديد من الجهات التربوية فبواسطتها ومن خلالها صار يمكن وضع المهارات على الطريق الصحيح، والأخذ بيد الناشئة لاكتشاف ميولاتهم وقدراتهم، كما تساعد المراكز في غرس روح التشارك بين الأقران وتحقيق التقارب في مجالات صقل الموهبة والاعتناء بمخرجاتها الفنية على المدى القصير، وما يمكن التركيز عليه لتحويله إلى اهتمام ومهارة مستمرة على المدى الطويل أيضا.