المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون يبدأ فعالياته

يكرّم سالم علي سعيد ومحمد المعولي –
«عمان»: انطلق أمس المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون في دورته العشرين بتونس، حيث يتنافس 273 عملا إذاعيا وتلفزيونيا حسب ما قاله م. عبدالرحيم سليمان.

هذا وقد حلت فلسطين كضيف شرف المهرجان، كما كرم المهرجان عددا من الفنانين والمبدعين العرب والعمانيين من بينهم المخرج الإذاعي العماني الراحل محمد المعولي والفنان الراحل سالم علي سعيد، ومن جانب آخر يترأس سيف المحروقي رئيس تحرير جريدة عمان لجنة تحكيم المواد الإخبارية، كما يشارك المخرج العماني محمد الكندي في لجنة تحكيم المهرجان في قسم التبادلات البرامجية والأفلام الوثائقية والأفلام الوثائقية الخاصة بالقضية الفلسطينية، وأحمد الأزكي في تحكيم البرامج الإذاعية.
ويعتبر المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون حسب موقع المهرجان أكبر وأهم تظاهرة إعلامية إذاعية وتلفزيونية في المنطقة العربية. والتي ينظمها اتحاد إذاعات الدول العربية بشراكة مع مؤسستي الإذاعة والتلفزة التونسيتين وبتعاون مع المؤسسة العربية للاتصالات الفضائية (عربسات) بتونس والتي أصبحت تنتظم بدورية سنوية بداية من سنة 2015 وذلك بعد أن كانت تنتظم مرة كل سنتين.
ويهدف المهرجان إلى المساهمة في تطوير الإنتاج الإذاعي والتلفزيوني العربي والارتقاء بمستواه بما يستجيب لتطلعات الهيئات الأعضاء في الاتحاد، ورصد الاتجاهات المبتكرة والجادة في الإنتاج الإذاعي والتلفزيوني العربي إضافة إلى تنمية الطاقات الإبداعية العربية في مجالي الإذاعة والتلفزيون وتشجيع التنافس الشريف بين الهيئات العمومية والخاصة والجهات المنتجة للمواد التلفزيونية والنقد البناء والموضوعي بما يحقق الوصول إلى إنتاج عربي متميز. وحث المنتجين في القطاع الخاص على الاستجابة أكثر إلى احتياجات جماهير المستمعين والمشاهدين وعلى إسهامها الفاعل في رفع مستوى الوعي الثقافي والذوق الجمالي في الأعمال التي ينتجونها.
والجدير بالذكر أن المهرجان يستمر حتى ال30 من الشهر الجاري، متزامنا بذلك مع احتفالية اتحاد إذاعات الدول العربية (بيت الإعلاميين العرب) بالذكرى الخمسين لتأسيسه.