فرنسا تفرض حظرا على نقل الحيوانات وسط موجة حر شديدة

باريس، «د ب أ»: أعلن وزير الزراعة الفرنسي ديديه جيوم أمس الخميس أن فرنسا فرضت حظرا مؤقتا على نقل الحيوانات الحية وسط موجة حر شديدة.
وقال جيوم لتلفزيون «BFMTV» إن هذا الحظر ينطبق أيضا على نقل الحيوانات للتصدير، وسوف تتم مراجعته في بداية الأسبوع المقبل حيث يتوقع أن تتراجع حدة موجة الحر.
وأفادت هيئة الأرصاد الجوية الوطنية «Meteo France» بأن متوسط درجة الحرارة في جميع أنحاء فرنسا بعد ظهر أمس الأول الأربعاء بلغ 34.9 درجة مئوية، وهو رقم قياسي بالنسبة لشهر ‏يونيو.
كما حطمت موجة الحر، التي من بلغت ذروتها أمس الخميس واليوم الجمعة، العديد من الأرقام القياسية المحلية.
وتشهد 78 من أصل 96 منطقة إدارية في البر الرئيسي لفرنسا حالة تأهب عند مستوى اللون البرتقالي، وهو المستوى الثاني من ثلاثة مستويات تأهب لأحوال الطقس الخطرة.
وقال خبراء الأرصاد الجوية إنه من المحتمل أيضا تحطيم الرقم القياسي على المستوى الوطني، وهو 44.1 درجة مئوية، والمسجل في جنوب فرنسا خلال موجة حر حدثت عام 2003 وتسببت في وفاة نحو 15 ألف شخص.
ومن ناحية أخرى، ناشدت قوة الشرطة الوطنية الفرنسية الشعب عبر تويتر الاتصال بخدمات الطوارئ إذا رأوا حيوانات أليفة متروكة في السيارات تحت أشعة الشمس.
وقالت وزارة الداخلية إنه في حالات الضرورة، يسمح القانون للمواطنين بكسر نافذة سيارة لإنقاذ حيوان محاصر.
لكنها أوصت بأن أي شخص يضطر للقيام بذلك عليه أن يحاول أن يكون لديه شهود يمكنهم الإقرار بأن هذا التصرف لم يكن يحتمل الانتظار.