14 متدربا ومتدربة ينهون دورة مدربي ألعاب القوى بصلالة

صلالة – عادل البراكة –

اختتمت أمس الأول بمجمع صلالة الرياضي دورة الدراسة الدولية لمدربي المستوى الأول فعالياتها، تحت رعاية الشيخ علي بن عوض الرعود فاضل رئيس مجلس إدارة نادي صلالة بحضور احمد بن سالم باعبود عضو مجلس إدارة الاتحاد العماني لألعاب القوى المشرف على الدورة والمشاركين البالغ عددهم ١٤ متدربا من الجنسين، والتي أقيمت خلال الفترة من 9-20 يونيو الجاري، وتعتبر من الدورات الدولية المعتمدة دوليا ينظمها الاتحاد العماني لألعاب القوى ويشرف عليها الاتحاد الدولي ويحاضر فيها كل من المحاضر الدولي الدكتور وائل رمضان والمحاضر وسام سيد أحمد علي، وتأتي الدورة ضمن روزنامة اتحاد ألعاب القوى لإقامة الدورات والأنشطة التأهيلية الدولية ضمن خطة لعام ٢٠١٩م والتي تهدف إلى تطوير القادة الرياضيين في مسابقات ألعاب القوى، كما أن الاتحاد سينظم دورة دولية للحكام في مدينة صلالة في شهر أغسطس وذلك استعدادا لاستضافة السلطنة لبطولة الخليج لألعاب القوى.
شارك في دورة الدراسة الدولية لمدربي المستوى الأول (١٤) مدربا متمثلين في كل من: سعيد بن عامر الكثيري وسمر رجب عبدالسلام وحميد بن عبدالله الهنائي وإيمان الحبيب الدامي واكرم بن عاشور سليم وعوض بن بخيت الكلالي وزكي عامر مبروك وعبدالله بن عبدالعزيز الشنفري وسهيل بن حسن كشوب وسامي صادق محمد سليمان ويونس بن عبدالله عمر الجابري وعيسى بن عبدالله العزيزي وثني خميس البحري ومعز بن إسكندر مبارك بيت نصيب.
بدأ برنامج حفل الختام بكلمة الاتحاد العماني لألعاب القوى ألقاها احمد بن سالم باعبود عضو مجلس إدارة الاتحاد العماني لألعاب القوى المشرف على الدورة أكد على أن هذه الدورة تعد الدورة الأولى التي ينظمها الاتحاد العماني لألعاب القوى تحت إشراف الاتحاد الدولي لألعاب القوى في محافظة ظفار، وأثنى على الدور الكبير المقدم من محاضري الدورة وقدم شكره لراعي الحفل والمشاركين في الدورة والمديرية العامة للشؤون الرياضية بمحافظة ظفار لاحتضانها فعاليات الدورة.
وألقى المتدرب سعيد بن عامر الكثيري كلمة المتدربين قال فيها: الدورة أضافت لنا العديد من المهارات والمعلومات المتعلقة بالجوانب التدريبية التي تساعد المتدرب على الوصول إلى الهدف من العملية التدريبية لصناعة الأبطال في ألعاب القوى، وقدم شكره للاتحاد العماني لألعاب القوى ولمحاضري الدورة ولراعي الحفل. قام راعي الختام بتوزيع شهادات إتمام الدورة على المشاركين ولمحاضري الدورة، وقدم احمد بن سالم باعبود عضو مجلس إدارة الاتحاد العماني لألعاب القوى هدية تذكارية لراعي المناسبة.
وحول الدورة قال المحاضر الدولي الدكتور وائل رمضان: تعتبر دورة الدراسة الدولية لمدربي المستوى الأول لألعاب القوى إحدى الدورات التي ينظمها الاتحاد العماني لألعاب القوى ويشرف عليها الاتحاد الدولي للألعاب القوي الذي يقوم بتنظيم ثلاثة مستويات بهدف إعداد وتأهيل وتطوير مدربي ألعاب القوى.

اختبارات

وأضاف: الدورة للمستوى الأول لمدربي ألعاب القوى للناشئين والتي احتضنها مجمع صلالة الرياضي لمدة ١٢ يوما خلال الفترة من ٩-٢٠ يونيو الجاري، حيث تعتبر الدورة من الدورات الصعبة والمكثفة من خلال برنامج زمني مقدر من قبل الاتحاد الدولي لألعاب القوى يقسم بين المحاضرات النظرية والعملية من الساعة ٨ صباحا إلى ٥ مساء تتخلله عدة اختبارات خلال فترة الدورة العملية والتحريرية.

١٤ متدربا

وقال الدكتور وائل رمضان: الدورة شارك فيها ١٤ متدربا من الجنسين منهم ١٢ متدربا من الذكور ومتدربتان من العنصر النسائي، من مختلف الجهات الحكومية والخاصة وهذا أمر جيد نتمنى أن يخرجوا باستفادة إيجابية من خلال ما طرح خلال الدورة التي اشتملت على محاور متنوعة وعليهم الاستمرار والانخراط في العمل الميداني والتواجد في مختلف الأندية وجهات عملهم.
وأردف: الدورة تأتي ضمن سلسلة من الدورات التدريبية التي تتبناها لجنة التطوير والتأهيل في الاتحاد العماني لألعاب القوى، والتي تستهدف المدربين والحكام والإداريين ومعلمات التربية الرياضية لتطبيق نظام وبرنامج ألعاب القوى الذي يتبناه الاتحاد الدولي للأطفال من سن ٧-١٣ سنة.
وقدم شكره للاتحاد العماني لألعاب القوى لإقامة هذه الدورة والشكر لكل من رئيس الاتحاد العماني لألعاب القوى وإلى احمد بن سالم باعبود عضو مجلس إدارة الاتحاد المشرف على الدورة والمسؤولين في الشؤون الرياضية بمحافظة ظفار لاحتضان الدورة بمجمع صلالة الرياضي وتوفير كافة احتياجات الدورة والشكر موصول لجميع المشاركين في الدورة الذين تحملوا صعوبة الدورة والأجواء التي صاحبتها والى مختلف الوسائل الإعلامية العمانية التي لم تدخر جهدا في تغطية الدورة ومختلف فعاليات ألعاب القوى. تجدر الإشارة إلى أن اتحاد ألعاب القوى يولي الجانب التدريبي اهتماما كبيرا من خلال تنظيم حزمة من المحاضرات والندوات وحلقات العمل التدريبية منها ملتقى المدربين ودورة المنشطات ودورة للحكام ودورة أخرى عن الإصابات الرياضية بالإضافة إلى حلقات العمل استهدفت الكادر التحكيمي وحلقات عمل ألعاب القوى للأطفال، ويحرص اتحاد ألعاب القوى إلى البحث عن مختلف الفرص التأهيلية للمدربين والحكام والإداريين من مؤسسات معتمدة دولية لضمان جودة الأنشطة، ومشاركة عدد من المؤسسات الرياضية بالسلطنة ودول الخليج لضمان تبادل الخبرات .

جريدة عمان

مجانى
عرض