فريق متخصص يفحص اليوم ناقلة النفط النرويجية بعد تعرضها لهجوم فى بحر عمان

 ستوكهولم 15 يونيو ٢٠١٩- يعكف فريق متخصص اليوم على فحص ناقلة النفط النرويجية(فرونت ألتير” التي تعرضت لهجوم في بحر عمان يوم الخميس الماضي،  لتقييم حجم الأضرار التي لحقت بها.
وتقوم شركة” فرونت لاين” مالكة الناقلة بإجراء مشاورات أيضا مع خبراء أمن إقليميين بشأن الحادث الذي تعرضت له الناقلة.
واستبعدت الشركة وقوع “خطأ ميكانيكي أو بشري” بالناقلة، فيما لا يزال الغموض يكتنف سبب وقوع انفجار على متنها فى بحر عمان يوم الخميس الماضي.
وقالت شركة “فرونتلاين” في بيان مساء أمس الجمعة إن “الشركة ستحقق بشكل شامل في الحادث، إلى جانب أطراف ثالثة، من بينها مسؤولون حكوميون، لتحديد السبب”.
وأضافت الشركة أن الانفجار على متن الناقلة “فرونت ألتير” وقع يوم الخميس الماضي، حوالي الساعة 0500 بتوقيت جرينتش، بعد وقت قصير من مرورها عبر مضيق هرمز.
وقالت الشركة إنها “ستتوخى الحذر الشديد، عندما تدرس تعاقدات جديدة في المنطقة” مستشهدة بتصاعد التوتر في المنطقة، مشيرة إلى أنها تنتظر المزيد من المعلومات فيما يتعلق بسبب الانفجار على الناقلة.
ولم يتعرض طاقم الناقلة، الذي كان يبلغ قوامه 23 فردا لأضرار.
وكانت سفينة بضائع أخرى هي “كوكوكا كاريجيس” قد تعرضت للهجوم مرتين يوم الخميس الماضي.
(د ب أ)