الأكاديمية الأولمبية تنظم دورة إصابات الملاعب والتأهيل الرياضي

تستهدف أخصائيي العلاج الطبيعي بالمنتخبات الوطنية –

انطلقت صباح يوم أمس دورة إصابات الملاعب والتأهيل الرياضي التي تنظمها الأكاديمية الأولمبية العُمانية باللجنة الأولمبية العُمانية وتستمر حتى يوم غدٍ الخميس. تأتي أهمية عقد مثل هذه الدورات مع تزايد إصابة الرياضيين في الملاعب سواء في التدريبات أو المباريات الودية أو المنافسات المحلية والدولية، وفي إطار الخطط التطويرية وبرنامج الرعاية الرياضية ونشر المعرفة العلمية والعملية الصحيحة، والمساهمة في تنمية الثقافة لدى المختصين في علاج الإصابات بمختلف الرياضات والحرص على سلامة الموظفين.
حاضر الدورة الأخصائي سيف بن سعيد الريامي نائب رئيس قسم العلاج الطبيعي والتأهيل وكبير أخصائيي العلاج الطبيعي بمستشفى جامعة السلطان قابوس، وتستهدف أخصائيي العلاج الطبيعي بالمنتخبات الوطنية، والمدربين بالاتحادات واللجان الرياضية والأندية. وتضمنت الدورة على عدة محاور ممثلة في التشريح الأولي للعمود الفقري ومفصل الركبة والكتف والكاحل، وميكانيكية الحركة المفصلية بالعمود الفقري والأطراف، وإصابات الأربطة والعضلات، بالإضافة إلى الإصابات العضلية الشائعة، ونبذة عن الإسعافات الأولية وطرق التعامل مع الإصابات، والأبحاث والتجارب الحديثة في التعامل مع الإصابات، وأنماط العلاج الحديثة في الإصابات الرياضية، بالإضافة إلى شرح تفصيلي لإحدى طرق العلاج بالرباط الرياضي (مفصل الركبة والكاحل). هذا وقد نظمت الأكاديمية الأولمبية العُمانية منذ بداية العام 4 دورات مختلفة ضمن أجندتها السنوية وهي برنامج القانون والرياضة، ودورة الإدارة الرياضية المتقدمة التي ستستمر حتى نهاية شهر نوفمبر القادم، ودورة مدربي كرة اليد والتي تم تنظيمها بالتعاون مع اللجنة العُمانية للتضامن الأولمبي، بالإضافة إلى دورة إدارة وتنظيم الفعاليات الرياضية. وستنظم الأكاديمية في شهر يونيو الجاري دورة الأساليب الحديثة في إدارة المخاطر الرياضية في رياضة النخبة، ودورة الريادة والابتكار في إدارة المنشآت الرياضية في شهر يوليو القادم، على أن تستكمل برامجها المتبقية من شهر سبتمبر وحتى ديسمبر من عام 2019م.