الاســتراتيجية الوطنيـة للتجــارة الإلكترونيـة قيد الاعتمــاد

كتب – سرحان المحرزي:-

اعتمد الفريق الوطني للتجارة الإلكترونية الاستراتيجية الوطنية للتجارة الإلكترونية والتي تم الانتهاء أيضا من صياغتها مؤخرا. وأشارت وزارة النقل والاتصالات إلى أن الاستراتيجية في طور عرضها على مجلس الوزراء.
وعملت وزارة النقل والاتصالات مع عدد من الجهات المعنية على تفعيل مبادرات الاستراتيجية حيث تم إنجاز المحطة الواحدة للتفتيش بنظام إدارة المخاطر لعمليات التفتيش والتكامل مع نظام بيان في مطار مسقط وميناء صحار ومطار صلالة، وقد أدى ذلك إلى تعزيز كفاءة تخليص البضائع.
كما تم إطلاق برنامج المشغل الاقتصادي المعتمد وتم اعتماد 11 شركة بالسلطنة كمشغلين اقتصاديين معتمدين.
وحققت السلطنة تقدما ملحوظا في مؤشر الأداء اللوجستي لعام 2018م بعد أن حصلت على المرتبة الـ43 متقدمة بذلك 5 مراكز عن ترتيبها في عام 2016م بحسب تقرير البنك الدولي، ويعد هذا التقدم ترجمة واضحة للجهود المبذولة من أجل تحقيق وتفعيل ما شملته الاستراتيجية من مبادرات، مع استمرار العمل على الدفع بالقطاع اللوجستي لتحقيق طموحات السلطنة لكي تكون بين أفضل 30 دولة على مستوى العالم في المجال اللوجستي بحلول عام 2020.
وتقوم وزارة النقل والاتصالات في مجال التخطيط للارتقاء بالقطاع اللوجستي بتنفيذ عدد من المبادرات على رأسها برنامج قادة أسياد الذي يهدف البرنامج إلى تهيئة كوادر وطنية قيادية في مجال الموانئ ودعمهم بالخبرة العالمية عن طريق ابتعاثهم للعمل بشركات لوجستية عالمية.
وبرنامج حسبة الذي يهدف إلى نشر ثقافة التفكير التجاري والتغيير الإيجابي من خلال تحفيز المشاركين على بناء فكرة تجارية أو إيجاد الحلول المناسبة للتحديات التي يواجهها القطاع وذلك عن طريق التركيز على أربع ركائز أساسية للتطوير وهي:
تحقيق الوفورات المالية، والكفاءة، والربحية، والخدمات، مما كان له أثر كبير في توجيه المشاركين نحو التفكير التجاري والابتكار وتطوير مهارات حل المشكلات، وشارك في البرنامج 143 موظفا من عشر شركات مقسمين على 29 فريق عمل.