الرسم المساحي الإلكتروني يحقق نقلة نوعية في إنهاء إجراءات الأراضي السكنية

وزارة الإسكان: 24 مليار ريال حجم التداول العقاري في 7 سنوات –
كتب – زكريا فكري –

أكدت وزارة الإسكان أن الرسم المساحي الإلكتروني الذي دشنته الوزارة مؤخرا قد حقق نقلة نوعية في اختصار الوقت وإنهاء الإجراءات وأوضح سيف الإسماعيلي مدير دائرة التخطيط والإحصاء بوزارة الإسكان أن الأراضي المخططة خلال السنوات ال8 الماضية تجاوزت نصف مليون قطعة أرض، بينما بلغ عدد الأراضي الموزعة حتى الآن 296 ألف قطعة أرض في 8 سنوات كما بلغ حجم التداول العقاري خلال الفترة من 2011 إلى 2018 حوالي 24 مليار ريال عماني ، وبلغ عدد التصرفات القانونية 960 ألف تصرف على مستوى السجل التجاري.
وكانت لجنة التطوير العقاري بغرفة تجارة وصناعة عمان قد نظمت مساء أمس الأول الملتقى العقاري الرمضاني الرابع تحت رعاية معالي الشيخ سيف بن محمد بن سيف الشبيبي وزير الإسكان.
وأكد حسن بن خميس الرقيشي رئيس لجنة التطوير العقاري بغرفة تجارة وصناعة عمان أن القطاع العقاري سيسهم بشكل مباشر وغير مباشر في دفع عجلة الاستثمار وتطوير آليات العمل ومعالجة التحديات لتعزيز أداء القطاع بشكل عام وزيادة مساهمته في دعم الاقتصاد الوطني من خلال رفع قيمة الاستثمارات المحلية وجذب الاستثمارات الخارجية وتوفير فرص العمل.
وأشاد في كلمته بنظام الوساطة العقارية الذي دشنته وزارة الإسكان والذي يعتبر نقلة نوعية في دعم القطاع العقاري ويربط بين الوزارة والمؤسسات العقارية ويتيح لها أن تحل محل الوزارة في عمليات البيع والشراء، معربا عن أمله في أن تستكمل كل المراحل في القريب العاجل ليكون رافدا جديدا وداعما لتطوير أعمال هذا القطاع.
وأوضح أن الملتقى العقاري يسعى إلى تحقيق جملة من الأهداف التي يراد لها أن تساهم في تنشيط قطاع العقار وصولا إلى تعزيز مساهماته في الاقتصاد الوطني في ظل الخطط الحكومية الطموحة للتنويع الاقتصادي وتعزيز التواصل بين المختصين والمهتمين بالقطاع العقاري وتطويره والمساهمة في الارتقاء بأدائه فضلا عن الوقوف على أهم التحديات التي تواجه المؤسسات الخاصة العاملة في هذا القطاع، وإيجاد الحلول المناسبة لها.
وتم خلال الملتقى طرح ورقة عمل دارت حول الأبعاد الشرعية في التداولات العقارية واستعراض منجزات وزارة الإسكان خلال عام 2018 وتدشين مبادرة الجمعية العقارية تحت اسم «سكنى» ومبادرة التعاون لشركة تبيان العقارية.
أقيم الملتقى بمركز عمان للمعارض والمؤتمرات وتخلله حفل إفطار وتوزيع جوائز وتكريم المشاركين والداعمين. حضر الملتقى سعادة قيس بن محمد اليوسف رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عمان وحسن اللواتي رئيس الجمعية العقارية وفهد الإسماعيلي الرئيس التنفيذي لشركة تبيان العقارية وجمع من المهتمين بالشأن العقاري في السلطنة.
وقال سيف الإسماعيلي مدير دائرة التخطيط والإحصاء بوزارة الإسكان إن حجم التداول العقاري خلال الفترة من 2011 إلى 2018 بلغ 24 مليار ريال عماني ، كما بلغ عدد التصرفات القانونية 960 ألف تصرف على مستوى السجل التجاري.
واحتلت السلطنة المرتبة الثانية بعد الإمارات على مستوى دول المجلس في تملك مواطني دول المجلس للعقار وبلغ عدد المتملكين بالسلطنة من دول المجلس خلال العام الجاري 1396 ملكية، ليصل عدد مواطني دول المجلس المتملكين للعقارات في السلطنة 38 ألف و251 متملكا حتى عام 2017. وقال الإسماعيلي إن عدد الأسر المستفيدة من برامج الإسكان الاجتماعي بلغ 48 ألف أسرة ، أما إجمالي عدد الأسر المستفيدة من برنامج الوحدات السكنية فقد بلغ 14 ألفا و353 أسرة حتى عام 2018.
وشهدت جلسة الحوار التي عقدت على هامش فعاليات الملتقى وأدارها الدكتور أحمد الهوتي التطرق إلى شركات الوساطة وارتفاع قيمة تصاريح الوساطة إلى 500 ريال عماني، إضافة إلى المنافسة غير المشروعة من قبل المرخصين من الوافدين والأجانب.