«بلدي» البريمي يناقش مشروعات في قطاعات المياه والطرق والأسماك

البريمي- حميد بن حمد المنذري –
ناقش المجلس البلدي بمحافظة البريمي مطالبات الأهالي بتنفيذ مشروعات خدمية في قطاعات المياه والطرق وتطوير أسواق الأسماك، كما ناقش المجلس إقامة مسلخ في ولاية السنينة واعتماد جيب سكني بمنطقة الحيل بولاية البريمي وتخصيص موقع لبيع الأعلاف الحيوانية وتسويقها بنيابة حفيت التابعة للولاية.

كما استعرض المجلس خلال اجتماعه بقاعة الاجتماعات بمكتب محافظ البريمي عددًا من الموضوعات المدرجة على جدول أعماله منها موضوع الباعة المتجولين ورفع توصيات مقترحة من أعضاء المجلس البلدي لمساندة فئة الضمان الاجتماعي وكذلك مناقشة مقترحات بشأن المدخل المؤدي إلى منطقة حماسة.
جاء ذلك في الاجتماع الذي ترأسه سعادة السيد إبراهيم بن سعيد البوسعيدي محافظ البريمي رئيس المجلس البلدي وبحضور أعضاء المجلس واستعراض المحضر السابق وإقراره وناقش ورقة عمل مقدمة من بلدية البريمي تضمنت المحاور الأساسية للاشتراطات الصحية والفنية والإدارية الخاصة بأنشطة الباعة المتجولين بمختلف مجالاتها، والتطرق لمقترح إعادة تنظيم وتطوير ممارسة نشاط بيع المشاكيك في ضوء المستجدات الحالية.
وأكدت بلدية البريمي ممثلة بقسم رقابة الأغذية والبيطرة من خلال عرضها على توجهها نحو تنظيم (أكشاك المشاكيك) من خلال اعتماد شكل أو لون معين للعربات (مستعرضة نماذج على ذلك) على أن تكون مطابقة للاشتراطات الصحية والفنية وبدعم من القطاع الخاص.
وناقش المجلس الردود الواردة من دائرة شؤون المجالس البلدية والمحاضر الواردة من لجان شؤون البلدية بالولايات والمقترحات بتنفيذ عدد من المشروعات المرتبطة بالقطاع البلدي منها دراسة واعتماد جيب سكني بمنطقة الحيل بولاية البريمي، تخصيص موقع لبيع الأعلاف الحيوانية وتسويقها بنيابة حفيت التابعة لولاية البريمي بالتنسيق مع وزارة الإسكان، كما تمت مناقشة موضوع تنظيم المقبرة العامة من عدة جوانب، وناقش محضر لجنة الشؤون الصحية والاجتماعية والبيئية واقتراح أعضاء المجلس البلدي لجملة من التوصيات المرتبطة بمساندة فئة الضمان الاجتماعي باعتبار ارتفاع تكاليف المعيشة، بالإضافة إلى الإعفاءات من رسوم بعض الخدمات، كما ناقش الأعضاء المحضر الاجتماع الثالث للجنة الشؤون البلدية بولاية محضة والمتضمن مقترحات بتحديد مواقع عامة لنقل الردميات بالولاية، كما استعرض الأعضاء طلبات الأهالي والمتمثلة في إقامة مشروعات خدمية بالولاية والمرتبطة بقطاع المياه والطرق. واستعرض الأعضاء كذلك رد قطاع البلديات الإقليمية وموارد المياه بشأن مجموعة من الموضوعات منها: مشروع مواقف عامة من دوار الجامع إلى دوار حلة السور، محلات قطع غيار السيارات المستعملة بولاية البريمي، إضافة إلى مخاطبة الجهات المختصة لتأهيل وتطوير سوق الأسماك بالولاية، وكذلك تمت مناقشة رد وزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه حول مدى إمكانية إقامة مسلخ بولاية السنينة وفق الخطة التطويرية التي تقوم بها الوزارة في إنشاء المسالخ وذلك في ضوء الإمكانيات المالية المتاحة، إضافة إلى متابعة مشروع ترجمة المناطق السكنية بلغة الإشارة في محافظة البريمي بالتنسيق مع المركز الوطني للإحصاء والمعلومات والتأكيد على التوصيات التي خرجت بها اللجنة المشكلة لتضمين استخدام المسميات حسب أسماء التجمعات السكنية المتوفرة في قاعدة البيانات الجغرافية الوطنية والمعتمدة من الجهات المختصة، وبحث الأعضاء موضوع تطوير النشاط العقاري والتحديات التي تواجه السوق العقاري بالمحافظة.
واستكمل أعضاء المجلس البلدي كذلك ما استجد من أعمال ومناقشة مقترحات تهدف لإيجاد حلول مناسبة لوضع المدخل المؤدي إلى منطقة حماسة لا سيما بعد إنشاء منفذ حماسة الحدودي حيث طرأت بعض التعديلات على حركة السير والمرور في تلك المنطقة وتدارس المجتمعون المعطيات المتوافرة في سبيل تسهيل عملية الدخول والخروج في المنطقة المذكورة.