فرص استثمارية متبادلة بين وفد الأعمال العماني ونظرائه في فيتنام

هانوي/ من: خميس العبري –

عقدت أمس جلسة مباحثات تجارية بين وفد رجال الأعمال بمحافظة الداخلية ونظرائهم الفيتناميين وذلك بمقر غرفة تجارة فيتنام في العاصمة هانوي. رحب دوان زوي خوونج نائب رئيس غرفة تجارة وصناعة فيتنام بوفد السلطنة وقال: إن البلدين أسسا علاقات دبلوماسية منذ عام 1992 وشهدت العلاقات التجارية تحسنا منذ ذلك الوقت الأمر الذي أدى إلى التبادل التجاري وارتفاعه وقال: إن فيتنام كمصدر للمواد الغذائية فإننا نطمح إلى تصدير المنتجات من الخضر والفاكهة إلى السلطنة ومنها إلى الشرق الأوسط ونبحث عن شراكة في مجالي النفط والغاز.
وتحدث حمد بن سعيد الربخي رئيس وفد رجال الأعمال بمحافظة الداخلية عن مجالات الاستثمار في السلطنة وكيف يمكن للمستثمرين ورجال الأعمال الفيتناميين الحصول على فرص استثمارية من خلال إيجاد وكلاء محليين أو شراكة مباشرة مع نظرائهم في السلطنة مشيرا إلى أن مجالات الاستثمار عديدة ومتنوعة ومنها الخامات الخاصة بالصناعات الفخارية المواد الخام المستخدمة في مكونات الصناعات الأسمنتية وأعمال البناء إضافة إلى مجالات التكنولوجيا الحديثة، باعتبار السلطنة ترتبط مع الكثير من الدول المتقدمة. كما ان هناك فرصا استثمارية كبيرة في المشتقات النفطية والغاز والصناعات المشتقة من الحديد والصلب ومواد الأسمنت والبناء. كما أن السلطنة تعد من أهم الدول في مجال الاستزراع السمكي مشيرا إلى أن السلطنة عقدت الكثير من المعاهدات والاتفاقيات التي تجعل من السلطنة أنموذجا للأنشطة الاقتصادية والتجارية والسياحية.