البنك المركزي يطلع على تجربة التقنيات المالية المتطورة في «ثواني»

زار وفد من البنك المركزي العماني شركة ثواني للاطلاع على سير العمل بالشركة، والوقوف على التحديات التي يواجهها قطاع التقنيات المالية في السلطنة وإمكانية تطوير الأنظمة لتوظيف تقنيات حديثة داعمة لتقديم خدمات مبتكرة في القطاع، والتعرف على أهم الإنجازات التي حققتها شركة ثواني خلال فترة قصيرة وما تبذله من جهد لابتكار مشاريع فريدة تضع السلطنة على خارطة الشركات العاملة في هذا القطاع.
وخلال الزيارة التي ترأسها سعادة طاهر بن سالم بن عبدالله العمري الرئيس التنفيذي للبنك المركزي العماني قدمت ثواني مقترحات لتطوير العمل في القطاع بما يتواءم مع التطورات العالمية في هذا المجال، وإمكانية بناء بيئة تجريبية sand box خاصة بقطاع التكنومالية تسمح للشركات العاملة فيه بتجربة واختبار الأفكار وتقديم الحلول المبتكرة ، وإمكانية تعديل الأنظمة والسياسات من أجل تسهيل عملية الابتكار والتطوير فيه بالإضافة إلى توظيف تقنيات حديثة مثل إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي.
وذكر سعادته أن البنك المركزي يدعم نمو مشاريع التقنيات المالية في السلطنة، كما أنه يطلع دائما على التجارب العالمية في هذا الشأن ويحرص على الاستفادة منها، ويسعى لتذليل التحديات التي يواجهها القطاع حتى يمكنه مواكبة التحديثات العالمية، كما أن البنك يدعم الابتكار في القطاع وتقديم حلول تتناسب مع توجه السلطنة نحو التحول الرقمي والحكومة الإلكترونية.
الجدير بالذكر أن شركة ثواني للتقنيات تأسست في مارس 2016 م ، كشركة عمانية متخصصة في توفير حلول الدفع الإلكتروني المبتكرة من خلال استخدام الهواتف الذكية وغيرها من القنوات الإلكترونية. ويعد تطبيق «ثواني» تطبيقا مجانيا ويسهل على المستخدمين والتجار إجراء عمليات الدفع وقبول المعاملات المالية عن طريق الهاتف الذكي. ويعمل عن طريق طباعة ملصق عليه رمز الاستجابة السريعة يحتوي على بيانات المستخدم بحيث يستطيع مسح هذا الرمز عبر تطبيق «ثواني» وإكمال عملية الدفع في خطوات سهلة وبسيطة.

جريدة عمان

مجانى
عرض