ملتقى المبادرات للأمراض غير المعدية يستعرض دور السلطنة في مكافحتها

نظمت وزارة الصحة ممثلة في دائرة الأمراض غير المعدية بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان وشركة باكستر أمس بفندق انتركونتيننتال مسقط ملتقى مبادرات الأمراض غير المعدية تحت رعاية سعادة الدكتور علي بن طالب الهنائي وكيل وزارة الصحة لشؤون التخطيط . رئيس اللجنة الوطنية متعددة القطاعات للأمراض غير المعدية بحضور سعادة الدكتور اسر طوسون الممثل المقيم لصندوق الأمم المتحدة للسكان في المكتب شبه الإقليمي لدول مجلس التعاون الخليجي.
تضمن برنامج الافتتاح كلمة لسعادة الدكتور اسر طوسون أكد فيها على التعاون المثمر بين الصندوق وبين الوزارة والذي يشهد على الكثير من جهود السلطنة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وخاصة الهدف الثالث الخاص بالصحة والذي يشكل حجر الزاوية في تحقيق الأهداف التنموية الأخرى، حيث ان تمتع السكان بالصحة يساعد في أن يشاركوا في عملية التنمية المستدامة في مجتمعاتهم.
وأضاف: ان هذا العام يعتبر عاما هاما لصندوق الأمم المتحدة للسكان حيث يتم التحضير الآن لعقد المؤتمر الدولي للسكان والتنمية في نيروبي في نوفمبر القادم تحت عنوان «التعجيل بتحقيق الوعود» وذلك لمراجعة ما تحقق بعد 25 عاما من إعلان القاهرة الخاص بمؤتمر السكان والتنمية الرائد الاول الذي عقد في عام 1994، فنحن نريد هذا العام أن نحتفل بالإنجازات التي تم تحقيقها، وفي ذات الوقت نجدد التزامنا بتحقيق صحة أفضل للنساء والفتيات في منطقتنا العربية والعالم باسره.
وأضاف: كما يحتفل صندوق الأمم المتحدة للسكان أيضا هذا العام بمرور 50 عاما على تأسيسه حيث نؤكد فيه من خلال تلك الفعاليات وغيرها على أهمية عملنا المشترك لنشر قيم نمط الحياة الصحي والتغطية الصحية الشاملة وتعزيز صحة المرأة وتنميتها على كافة الأصعدة وتوفير الآليات التي تسمح بوصول النساء لخدمات الصحة والتعليم وغيرها.
مؤكدا في ختام كلمته على أن الملتقى هو خير مثال على تفعيل مبادئ الاهتمام بالرعاية الصحية وأهمية العمل المؤسسي المشترك للوصول لتحقيق أهداف التنمية المستدامة لاسيما الهدف الثالث ومؤشراته في سبيل تحقيق جدول أعمال 2030 الذي نطمح من خلاله لتوفير خدمات صحية عالية الجودة لكافة فئات المجتمع بلا استثناء.
من جانبه ألقى الدكتور سعيد بن حارب اللمكي مدير عام الرعاية الصحية الأولية بوزارة الصحة كلمة رحب في بدايتها بالحضور، ثم استعرض مهام واختصاصات اللجنة الوطنية متعددة القطاعات للأمراض غير المعدية ودورها في مكافحة الأمراض غير المعدية . كما استعرض جانبا من واقع الأمراض غير المعدية في السلطنة والجهود المبذولة لمكافحتها سواء بالعلاج أو التوعية للوقاية من الإصابة منها .
وقد شهد الملتقى تكريم أفضل المبادرات على مستوى المؤسسات الصحية بالمحافظات وجميع من امتازت جهودهم في مجالات وبرامج مختلفة كبرامج الصحة النفسية والغسيل البيروتوني وصحة العين وسجل السرطان الوطني وجميع أقسام مكافحة الأمراض غير المعدية بالمحافظات. كما تم أيضا تكريم أفضل عيادات الأمراض المزمنة غير المعدية بمؤسسات الرعاية الصحية الأولية.
وتضمن الملتقى عرضا لمؤشرات مؤسسات الرعاية الصحية الأولية والوقوف على المبادرات القائمة من قبل الفرق في مديريات الخدمات الصحية بالمحافظات ومناقشة التحديات المتعلقة بالوقاية ومكافحة الأمراض غير المعدية من خلال جلسات حوارية شارك فيها المتخصصون في المحافظات بأمراض السكري وارتفاع ضغط الدم والربو والمشرفون والمراقبون.
كذلك اشتمل برنامج الملتقى على عرض مرئي عن مهام دائرة الأمراض غير المعدية ونشاطاتها ومحاضرة عن عبء الأمراض غير المعدية على الإناث اليافعات. بالإضافة الى المعرض المصاحب الذي أبرز أهم منجزات المحافظات الصحية وجهودها في مجال الأمراض غير المعدية.
وقد هدف الملتقى إلى استعراض مبادرات قامت بها مختلف محافظات السلطنة في مجال الأمراض غير المعدية التي كان لها دور كبير في تحسين الخدمة المقدمة للمرضى. الجدير بالذكر أن الأمراض غير المعدية تشكل أحد اكبر التحديات الماثلة أمام التنمية في القرن الحادي والعشرين لما تسببه من مراضة ووفيات. وصنفت منظمة الصحة العالمية الأمراض غير المعدية الى اربع أمراض أساسية وهي أمراض القلب والأوعية الدموية، مرض السكري، أمراض السرطان وأمراض الجهاز التنفسي المزمنة.