السيد أسعد يناقش قضايا القمة مع عدد من القادة العرب

استعرض مع أمين عام الأمم المتحدة التعاون المشترك –

تونس – العمانية: استقبل صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت أمس صاحب السمو السيد أسعد بن طارق آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون العلاقات والتعاون الدولي والممثل الخاص لجلالة السلطان وذلك بمقر انعقاد أعمال القمة العربية في العاصمة تونس.
وقد نقل سموه خلال المقابلة تحيات حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – إلى أخيه صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح وتمنيات جلالته له بدوام الصحة والسعادة وللشعب الكويتي الشقيق بالمزيد من التقدم والنماء.
من جانبه حمّل صاحب السمو الشيخ أمير دولة الكويت سموه نقل تحياته إلى جلالة السلطان المعظم وتمنياته الطيبة لجلالته بموفور الصحة والعافية ومديد العمر وللشعب العماني بالمزيد من الرقي والرخاء في ظل قيادة جلالته الحكيمة.
جرى خلال المقابلة استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وتبادل الأحاديث الودية والأمور ذات الاهتمام المشترك، إضافة إلى مناقشة الموضوعات المدرجة على جدول أعمال القمة العربية.
حضر المقابلة من الجانب الكويتي معالي نايف فلاح الحجرف وزير المالية ومعالي محمد أبو الحسن مستشار سمو الأمير وسعادة خالد سليمان الجار الله نائب وزير الخارجية.
فيما حضرها من الجانب العماني معالي السيد بدر بن حمد البوسعيدي أمين عام وزارة الخارجية ومعالي الدكتور عبدالله بن محمد السعيدي وزير الشؤون القانونية وسعادة سيف بن أحمد الصوافي المستشار بمكتب سموه.
كما استقبل جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين ملك المملكة الأردنية الهاشمية أمس صاحب السمو السيد أسعد بن طارق آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون العلاقات والتعاون الدولي والممثل الخاص لجلالة السلطان وذلك بمقر انعقاد أعمال القمة العربية في العاصمة تونس.
وقد نقل سموه خلال المقابلة تحيات حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – إلى أخيه جلالة الملك عبدالله الثاني وتمنيات جلالته له بدوام الصحة والسعادة وللشعب الأردني الشقيق بالمزيد من التقدم والنماء.
من جانبه حمّل العاهل الأردني سموه نقل تحياته إلى جلالة السلطان المعظم وتمنياته الطيبة لجلالته بموفور الصحة والعافية ومديد العمر وللشعب العماني بالمزيد من الرقي والرخاء في ظل قيادة جلالته الحكيمة.
جرى خلال المقابلة استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وتبادل الأحاديث الودية والأمور ذات الاهتمام المشترك.. إضافة إلى مناقشة الموضوعات المدرجة على جدول أعمال القمة العربية.
حضر المقابلة معالي السيد بدر بن حمد البوسعيدي أمين عام وزارة الخارجية ومعالي عبدالله بن محمد السعيدي وزير الشؤون القانونية وسعادة سيف بن أحمد الصوافي المستشار بمكتب سموه.
واستقبل فخامة الرئيس العماد ميشال عون رئيس الجمهورية اللبنانية أمس صاحب السمو السيد أسعد بن طارق آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون العلاقات والتعاون الدولي والممثل الخاص لجلالة السلطان وذلك بمقر انعقاد أعمال القمة العربية في العاصمة تونس.
وقد نقل سموه خلال المقابلة تحيات حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – إلى فخامة الرئيس اللبناني وتمنيات جلالته له بدوام الصحة والسعادة وللشعب اللبناني الشقيق بالمزيد من التقدم والنماء.
من جانبه حمّل فخامة العماد ميشال عون سموه نقل تحياته إلى جلالة السلطان المعظم وتمنياته الطيبة لجلالته بموفور الصحة والعافية ومديد العمر وللشعب العماني بالمزيد من الرقي والرخاء في ظل قيادة جلالته الحكيمة.
جرى خلال المقابلة استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وتبادل الأحاديث الودية والأمور ذات الاهتمام المشترك، إضافة إلى مناقشة الموضوعات المدرجة على جدول أعمال القمة العربية.
حضر المقابلة من الجانب اللبناني معالي جبران باسيل وزير الخارجية والمغتربين وعدد من المسؤولين اللبنانيين.
كما التقى صاحب السمو السيد أسعد بن طارق آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون العلاقات والتعاون الدولي والممثل الخاص لجلالة السلطان بمقر انعقاد أعمال القمة العربية العادية الثلاثين بتونس مساء أمس مع معالي انطونيو غوتيريش الأمين العام للأمم المتحدة.
تم خلال اللقاء استعراض العلاقات الثنائية وآفاق التعاون ومناقشة الموضوعات المدرجة على جدول أعمال القمة العربية التي اختتمت أعمالها أمس.