اتحاد الكرة يودع المنافسات والشؤون الرياضية في دور الـ16

في ثمانيات كرة القدم للمؤسسات الحكومية والخاصة –

حجز فريق وزارة الشؤون الرياضية مكانه في دور الـ16 وذلك في افتتاح الجولة الثالثة من منافسات البطولة الأولى لثمانيات كرة القدم للمؤسسات الحكومية والخاصة التي تنظمها وزارة الشؤون الرياضية ممثلة بدائرة الهيئات النوعية وذلك على أرضية نادي الأمل بمرتفعات المطار، وذلك بعد تعادله 1/‏1 مع فريق بنك عمان العربي في آخر مباريات المجموعة الأولى، حيث تمكن من حسم تربعه على رأس المجموعة برصيد 7 نقاط، أحرز أهداف اللقاء أبرز لاعبي البطولة النجم جابر الشبيبي لفريق وزارة الشؤون الرياضية ومحمد المعمري لفريق بنك عمان العربي.
وفي ثاني مواجهات المجموعة نجح فريق وزارة التراث والثقافة من حجز مقعده هو الآخر في الدور القادم، إذ تمكن الفريق من الفوز على فريق الشركة العمانية لخدمات التمويل بهدف من دون رد، أحرزه اللاعب حسين البطاشي، بهذه النتيجة رفع الفريق رصيده إلى خمس نقاط، محققا من خلالها ثاني المجموعة الأولى.
وفي منافسات المجموعة الثانية فقد جمعت المباراة الأولى فريق وزارة السياحة وفريق المديرية العامة للخدمات الطبية، حيث تقدم فريق وزارة السياحة في الشوط بهدفين أحرزهما نجم اللقاء خميس العلوي، وجاء الهدف الأول من تسديدة قوية من على مشارف منطقة الجزاء، بعدها بأربع دقائق عاد اللاعب ذاته إلى معانقة الشباك بسيناريو مشابه للهدف الأول، فبعد فاصل مهاري سدد الكرة مباشرة إلى المرمى لينتهي الشوط الأول بتقدم فريق وزارة السياحة بهدفين مقابل صفر.
وفي الشوط الثاني أعاد فريق الخدمات الطبية ترتيب أوراقه، فترجم اللاعبين توجيهات ما بين الشوطين، فظهر الفريق بصبغة هجومية تمكن من خلالها من إعادة اللقاء إلى نقطة الصفر، فتمكن ناصر الراشدي من تعديل النتيجة في بداية الشوط الثاني عبر إحرازه الهدف الأول لفريقه، لتصبح النتيجة هدفين مقابل هدف، واصل فريق الخدمات الطبية زحفه الهجومي نحو مناطق الخصم حتى افتك راشد البوسعيدي هدف التعادل في منتصف الشوط الثاني، هدف أشعل به المباراة، فتواصل السجال بين الفريقين حتى آخر اللحظات، إلا أن الشباك ظلت ساكنة، لينتهي اللقاء بالتعادل الإيجابي 2/‏2.
أما اللقاء الثاني وضمن منافسات المجموعة الثانية، فجمع فريقي الاتحاد العماني لكرة القدم ووزارة الزراعة والثروة السمكية، في لقاء شهد الكثير من الفواصل الفنية من أقدام لاعبي الفريقين، ففريق الاتحاد مدجج بعناصر الخبرة ونجوم منتخبنا الوطني السابق، حيث لعب ضمن صفوفه إسماعيل العجمي وأحمد حديد بقيادة هشام العدواني، وفي الجهة المقابلة فريق الزراعة امتلك هو الآخر عناصر شابة ومهارية أيضا مكنته من التقدم في النتيجة، من خلال عرضية من الجهة اليسرى ترجمها المتربص في منطقة الجزاء حمود الدغيشي إلى هدف أول، لينتهي الشوط الأول بهدف وحيد لصالح فريق وزارة الزراعة، في الشوط الثاني خرج فريق الاتحاد العماني لكرة القدم من مناطقه بشكل أكبر، إلا أن دفاعات فريق وزارة الزراعة كانت سدا منيعا، خروج فريق الاتحاد خلف مساحات استغلها فريق وزارة الزراعة جيدا عبر نجم الكرة العمانية سعيد شعبان، فتوغل في منطقة الجزاء بشكل يعيد لنا للذاكرة مهارات اللاعب مع المنتخب الوطني، وهز شباكه بيته السابق للمرة الثانية.
هذا الهدف استفز هشام العدواني قائد فريق الاتحاد العماني لكرة القدم، فأحسن استغلال عرضية النجم إسماعيل العجمي من الجهة اليمنى، فسدد كرة لا تصد ولا ترد، فسكنت الشباك على مرتين بعد أن هزت العارضة ثم الشباك، ولم تدم فرحة العدواني بذلك الهدف الجميل الذي أعاد الأمل للفريق، فما هي إلا ثوان معدودة وتلقت شباك فريق الاتحاد هدفا ثالثا من توقيع اللاعب مازن الحمداني، لينتهي اللقاء بفوز فريق وزارة الزراعة والثروة السمكية بنتيجة 3/‏1 ويودع فريق الاتحاد البطولة.