«سوريا الديمقراطية» تدعو دمشق إلى «تفضيل» الحوار

بدأت مرحلة جديدة لمحاربة خلايا داعش النائمة –

سوريا- وكالات: دعت قوات سوريا الديمقراطية التي أعلنت أمس السبت انتهاء «خلافة» تنظيم داعش، الحكومة السورية إلى الحوار، بعد أيام من تأكيد دمشق عزم الجيش استعادة مناطق سيطرتها بـ«المصالحات» أو عبر «القوة» العسكرية. وقال القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية مظلوم كوباني في بيان خلال مؤتمر صحفي في حقل العمر النفطي «ندعو الحكومة المركزية في دمشق إلى تفضيل عملية الحوار، والبدء بخطوات عملية للوصول إلى حلّ سياسي على أساس الاعتراف بالإدارات الذاتية المنتخبة في شمال وشرق سوريا والقبول بخصوصية» قواته. إلى ذلك قال القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية في المؤتمر الصحفي «نعلن للرأي العام العالمي عن بدء مرحلة جديدة في محاربة داعش بهدف القضاء الكامل على الوجود العسكري السرّي للتنظيم المتمثّل في خلاياه النائمة، والتي لا تزال تشكّل خطراً كبيراً على منطقتنا والعالم بأسره».