بعثة الأولمبياد الخاص العماني تصل أبوظبي للمشاركة في الحدث العالمي المرتقب

أكثر من 140 فردا يمثلون السلطنة في 14 لعبة –

وصلت مساء أمس الأول بعثة الأولمبياد الخاص العماني إلى أبوظبي للمشاركة في دورة الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص والتي تحتضنها دولة الإمارات العربية المتحدة بمشاركة 194 دولة من مختلف دول العالم تتنافس في 24 لعبة والتي تقام خلال الفترة من 12 إلى 22 مارس الجاري، تشارك السلطنة في هذا الحدث العالمي الكبير ببعثة هي الأكبر في تاريخ مشاركاتها والتي تضم أكثر من 140 فردا من لاعبين ومدربين وأعضاء البعثة الإدارية يحملون شعار المنافسة والبحث عن المراكز المتقدمة في 14 لعبة رفع خلالها لاعبونا شعارا بأننا قادمون من أجل رفع علم السلطنة.
تضم بعثة السلطنة المشاركة 140 مشاركا تم انتقاؤهم من مختلف محافظات السلطنة بينهم 90 لاعبا ولاعبة و36 مدربا و14 إداريا.
وسيتنافس لاعبو الأولمبياد الخاص العماني في 14 مسابقة رياضة وهي ألعاب القوى والسباحة والريشة الطائرة والبوتشي والبولينج والفروسية وكرة القدم وكرة اليد ورفع الأثقال وتنس الطائرة والكرة الطائرة والتنس الأرضي، والتزلج على العجلات والإبحار الشراعي.

السفير في الاستقبال
وكان في استقبال البعثة التي استقلت طائرة سلاح الجو السلطاني العماني لدى وصولها مدينة أبوظبي سعادة السفير الدكتور خالد بن سعيد الجرادي سفير السلطنة المعتمد لدى دولة الإمارات العربية المتحدة وعدد من أعضاء السفارة ومن اللجنة المنظمة للحدث حيث ثمّن سيف الربيعي رئيس بعثة الأولمبياد الخاص العماني الدور الذي قامت به سفارة السلطنة وعلى رأسها سعادة السفير وأعضاء اللجنة المنظمة لهذا الحدث الرياضي الكبير مؤكدا أن المشاركة العمانية في هذا الحدث وبهذا العدد من اللاعبين والإداريين شيء كبير وهي المرة الأولى التي يصل فيها العدد لأكثر من 140 فردا وهدفنا مشاركة إخواننا في دولة الإمارات إنجاح الحدث العالمي الذي يقام للمرة الأولى على مستوى منطقة الشرق الأوسط وبمشاركة أكثر من 7500 مشارك من مختلف دول العالم.
وأضاف قائلا: بعد الأولمبياد الخاص العماني من البرامج المهمة والناجحة والذي يسعى لتحقيق مجموعة من الأهداف التي يمكن أن تساهم في تحقيق حياة أفضل للأشخاص ذوي الإعاقة الذهنية من خلال المساهمة في الاندماج الاجتماعي وتكيفهم النفسي واستغلال طاقاتهم، كما ستساعدهم على تحقيق الذات من خلال تنفيذ البرامج والأنشطة والفعاليات المختلفة وذلك بالتنسيق مع مختلف الجهات المعنية كالوزارات والمؤسسات التربوية والاجتماعية والتي تعمل على تنمية المهارات السلوكية، والحركية، والمهنية والاستقلالية للأشخاص ذوي الإعاقة الفكرية، ونشر الوعي الثقافي والاجتماعي لصالح الأشخاص ذوي الإعاقة الفكرية والعمل على دمجهم في المجتمع، وتأهيل الأشخاص ذوي الإعاقة الفكرية في المجالات الاجتماعية والثقافية، الرياضة، والعمل على إشراك أسر الأشخاص ذوي الإعاقة الفكرية في البرامج والأنشطة والفعاليات التي تقدم لأبنائهم.

الإعداد للمشاركة

وقد بدأ الأولمبياد الخاص العماني الإعداد لهذه المشاركة العالمية من خلال تطبيق برنامج التدريب الرياضي المستمر على مدى عام كامل من خلال تنفيذ تدريبات رياضية مستمرة لمجموعة من الرياضات في مختلف محافظات وولايات السلطنة، ثم توجت تلك الاستعدادات في المشاركة بدورة الألعاب الإقليمية التاسعة للأولمبياد الخاص لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا والتي أقيمت خلال الفترة 14-22 مارس 2018 والذي شاركت فيه 32 دولة، وقد استطاع أبطال السلطنة الحصول على عدد من الميداليات الملونة ورفع علم السلطنة في هذا المحفل الرياضي حيث بلغ عدد المشاركين (105) مشاركين ومشاركات.

وصول الوفود

بدأت منذ يومين فعاليات برنامج المدن المضيفة للألعاب العالمية للأولمبياد الخاص أبوظبي 2019 من خلال حفلات العشاء وفق البرنامج المعلن، حيث تنظم الإمارات السبع فعاليات متنوعة، تمثل العادات والتقاليد، لاحتضان 7500 لاعب ولاعبة من 194 دولة ويشارك في هذا البرنامج 11 ألف شخص وتنظم البرنامج اللجنة المنظمة، بالتعاون مع وزارة تنمية المجتمع، واللجان المنظمة لبرنامج المدن المضيفة في كل إمارة، حيث يستمر البرنامج حتى يوم غد الاثنين، ويمثل البرنامج أكبر برنامج تبادل ثقافي في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.