رائعة فيردي أوبرا «لا ترافياتا» بدار الأوبرا السلطانيّة

تصدّرت قائمة أكثر الأعمال الأوبرالية عرضًا في العالم –

ضمن موسمها الجديد لعام 2019 تقدم دار الأوبرا السلطانية مسقط لجمهورها أوبرا «لا ترافياتا» رائعة جيوزيبي فيردي، الموسيقار الإيطالي المولود سنة 1813 م الذي لا تزال أعماله باقية، ولعلّ من أشهرها عايدة، وعطيل، ودون كارلوس، والحفل المقنع، والصلوات المسائيّة الصقليّة، ولكنّ أوبرا «لا ترافياتا» تعدُّ أشهر ما قدّم على الإطلاق، وإحدى أكثر الأعمال التي أعجب بها الجمهور، لذا تصدرت قائمة أكثر الأعمال الأوبرالية عرضًا في العالم، وذلك لحبكتها العالية، وبفضل أغانيها المؤثّرة التي لا تنسى، وقصة الحب الملهمة التي تجمع بين «فيوليتا» و«ألفريدو».
يدور العرض حول «فيوليتا» المتعبة من حياتها المملة، خصوصا بعد علمها أن مرضها الذي أصابها سيقضى عليها، لكنّ المرض لم يمنع الحب من طرق بابها، فتحاول في البداية صده، وحماية قلبها المتعب، فتحاول أن تتخلى عنه، لكنّها في النهاية تقرُّ بعشقها، وتتصاعد الأحداث وحين تكون على فراش الموت، تستعيد اللحظات الجميلة التي عاشتها مع حبها الحقيقي الوحيد، ورغم النهاية المأساوية إلا أن تلك اللحظات التي جمعتها بالحبيب تضفي على العرض زخما عاطفيا تم تجسيده على الخشبة عبر مشاهد ستظل محفورة في ذاكرة الجمهور الذي سيشاهد عرضا استثنائيا من إخراج مارتا دومينجو، وأداء أوركسترا، وجوقة مسرح «ماسيمو» في باليرمو.. وخلاله سيتألق بلاسيدو دومينجو بصوته الآسر، وهو يؤدّي دور «جيرمونت» في العرضين الأوّل، والثاني، بينما سيقود الأوركسترا في العرض الثالث، فيحلّ الباريتون سيمونيه بيادزولا محلّه في دور «جيرمونت»، أما السوبرانو الروسية كريستينا مخيتاريان، فستلعب دور «فيوليتا» فيما يؤدّي دور «ألفريدو» التينور المكسيكي آرتورو تشاكون- كروس.
وسيستمتع جمهور دار الأوبرا السلطانيّة مسقط بمشاهدة هذا العرض أيّام: الخميس، والسبت، والأحد التي توافق 7، و9، 10 فبراير الجاري، الساعة 7 مساء.
لمزيد من المعلومات، أو الحجز، زوروا موقع دار الأوبرا السلطانية مسقط (www.rohmuscat.org.om).