«بلدي الظاهرة « يناقش مجالات التنافس في جائزة السلطان قابوس للعمل التطوعي

عبري – سعد الشندودي –

استعرض المجلس البلدي بمحافظة الظاهرة خلال اجتماعه صباح أمس مجالات التنافس في جائزة السلطان قابوس للعمل التطوعي من خلال تقديم عرض مرئي لتوضيح الهدف من الجائزة، وهو غرس ثقافة العمل التطوعي بكافة أشكاله لدى الناشئة والشباب وأصحاب الهمم من الآباء والأمهات وكذلك تحفيز الشركات والأفراد الداعمين للعمل التطوعي.
وقد استضاف المجلس الدكتور محمد بن علي السعدي مدير عام الرعاية الاجتماعية بوزارة التنمية الاجتماعية رئيس اللجنة الفنية لجائزة السلطان قابوس للعمل التطوعي وفتحية بنت حارب البحرية عضوة ومنسقة اللجنة الفنية للجائزة، وتم استعراض أهمية الجائزة التي تأتي تجسيداً لرؤية حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – لتفعيل أوجه التعاون والمسؤولية الاجتماعية بين المؤسسات الأهلية التطوعية ومؤسسات القطاعين العام والخاص، وذلك استكمالاً للدور الذي تقوم به الوحدات الحكومية وتكريم المشاريع المجيدة للارتقاء بمستويات العمل التطوعي تلبية لاحتياجات المجتمع.
وناقش المجلس في اجتماعه برئاسة سعادة الشيخ سيف بن حمير آل مالك الشحي محافظ الظاهرة بحضور كافة الأعضاء لمتابعة الردود الواردة من دائرة شؤون المجلس بوزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه واستعراض تقرير الزيارة الميدانية التي قام بها أعضاء المجلس خلال الأسبوع الماضي لقرى قميراء وبلت والجهمية بولاية ضنك ومناقشة الطلبات الخدمية لتلك القرى واتخاذ التوصيات المناسبة بشأنها، بالإضافة إلى مناقشة التوصيات الواردة بمحاضر لجان الشؤون البلدية بولايات الظاهرة.