انفجار سيارة ملغومة في دمشق ولا إصابات

تركيا: قادرون على إقامة «المنطقة الآمنة» بمفردنا –

عواصم – وكالات: ذكرت وسائل إعلام سورية رسمية أن سيارة ملغومة انفجرت في العاصمة دمشق أمس مسببة أضرارا مادية دون وقوع إصابات في ثالث تفجير تشهده المدينة الواقعة تحت سيطرة الحكومة هذا الأسبوع.
وقالت الوكالة العربية السورية للأنباء إن التفجير وقع في حي العدوي إلى الشمال من الحي القديم في وسط دمشق.
وقال شاهد إن الانفجار وقع قرب مستشفى وإن قوات الأمن تفحص حطام سيارة زرقاء. وعلى جبهة ثانية في شرق سوريا، تواصل قوات سوريا الديمقراطية المؤلفة من فصائل كردية وعربية تدعمها واشنطن، معاركها ضد آخر مقاتلي تنظيم داعش، تزامناً مع استمرار خروج مئات المدنيين من مواقع سيطرة التنظيم المتشدد.
وقال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أمس إن بلاده لديها القدرة على إقامة «منطقة آمنة» في سوريا بمفردها لكنها لن تستبعد الولايات المتحدة أو روسيا أو أي دول أخرى تريد أن تتعاون في هذه المسألة. وبعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سحب القوات الأمريكية من سوريا وعددها 2000 جندي، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إنه وترامب بحثا إقامة أنقرة لمنطقة آمنة داخل سوريا بعمق 20 ميلا.
وقال جاويش أوغلو لقناة الخبر التلفزيونية ان ما من شيء مؤكد بعد بشأن إقامة منطقة آمنة في شمال سوريا، لكن هناك توافقا في وجهتي النظر التركية والأمريكية باستثناء بضع نقاط.
وأضاف «يمكننا إقامة منطقة آمنة بنفسنا لكننا لن نستبعد الولايات المتحدة أو روسيا أو أي دول أخرى إذا أرادت أن تتعاون».