زيارات تفتيشية لـمنشآت النفط والغاز

القوى العاملة تناشد أصحاب العمل الالتزام بأحكام القانون وتحسيـن ظروف العمال –

نفذت وزارة القوى العاملة زيارات تفتيشية للـمنشآت العاملة فـي قطاع النفط والغاز والخدمات الـمتصلة بها بمناطق الامتياز الشمالية والجنوبية، خلال الفترة من 6 إلى 17 يناير الجاري، وذلك استكمالاً للزيارات التفتيشية السابقة.
وأكد سالم بن سعيد البادي مدير عام الرعاية العمالية بوزارة القوى العاملة أن هذه الزيارات التفتيشية تأتي فـي إطار الحرص الذي توليه الوزارة ممثلة بالـمديرية العامة للرعاية العمالية على متابعة مدى التزام المنشآت بأحكام قانون العمل واللوائح والقرارات الوزارية الـمنفذة له، وضمان تطبيقها لـمعاييـر واشتـراطات السلامة والصحة المهنية وضمان انتهاج مبدأ الحوار والتفاوض بين طرفـي علاقة العمل. حيث تمت متابعة الملاحظات التي تم رصدها خلال الزيارات السابقة والوقوف على أوضاع العامليـن وتقديم حلقات توعية لتعريفهم بحقوقهم وواجباتهم، والإجراءات التي رسمها القانون فـي الـمطالبة بحقوقهم ، وطرق تسوية الخلافات التي قد تنشب بيـن الأطراف، وأهمية اللجوء إلـى مبدأ الحوار البناء والتعاون الـمشتـرك بيـن أطراف العلاقة وصولاً لتسوية أي خلاف بطريقة ودية وسريعة.
وناشد البادي أصحاب العمل بضرورة الالتزام بأحكام قانون العمل واللوائح والقرارات الوزارية الـمنفذة له، والعمل على تحسيـن الظروف الـمعيشية للقوى العاملة والاهتمام بها وتنميتها من خلال تدريبهـا وتطويرها، وذلك لتحفيز الشباب العماني على العمل بالقطاع الخاص وضمان استقراره مؤكداً فـي الوقت ذاته أن الوزارة لن تتهاون مع أي مخالفة يتم ضبطها وسيتم إيقاع العقوبة وفقاً لنوع الـمخالفة الـمرصودة، ومن جانب آخر نوه على ضرورة التزام العمال بواجباتهم الوظيفية تجاه صاحب العمل وأخلاقيات العمل لجني الـمزيد من الإنتاج وتحقيق التعاون الـمشتـرك.
وأكد البادي أن الوزارة تعمل على تنظيم سوق العمل خاصة فيما يتعلق بتحسيـن العلاقات بين كل من أصحاب العمل والعمال فـي مناخ يساعد على زيادة العطاء ورفع مستوى الإنتاج ولن تدخر وسعاً فـي مراقبة تطبيق قانون العمل والقرارات الوزارية وبذل أقصى الجهود الكفيلة لضمان التطبيق الأمثل لأحكام القانون.