الكلية العسكرية التقنية تحتفل بتخريج فوج جديد من المتخصصين في البرامج الهندسية

ضمت 212 طالبا من حملة البكالوريوس والدبلوم المتقدم – 

العمانية : احتفلت الكلية العسكرية التقنية بتخريج فوجٍ جديد من منتسبيها ضم حملة مؤهل البكالوريوس كأول المخرجات مع الدفعة الثانية من مؤهل الدبلوم المتقدم، في برامج وتخصصات هندسية مختلفة، تحت رعاية معالي السيد بدر بن سعود بن حارب البوسعيدي الوزير المسؤول عن شؤون الدفاع.
يأتي حفل التخرج امتدادًا لاحتفالات قوات السلطان المسلحة بالعيد الوطني الثامن والأربعين المجيد وتزامنا مع الاحتفاء بيومها الخالد الذي يوافق الحادي عشر من ديسمبر من كل عام.
وقد استهل برنامج الحفل بآيات عطرة من الذكر الحكيم تلاها أحد الطلبة الخريجين، بعد ذلك ألقى اللواء الركن طيار مطر بن علي العبيداني قائد سلاح الجو السلطاني العماني رئيس مجلس إدارة الكلية العسكرية التقنية، كلمة أكد خلالها أن الكلية العسكرية التقنية تعمل بجهود حثيثة على تقديم أهم البرامج التعليمية والهندسية وفق أعلى معايير الجودة الأكاديمية مساوية لتلك المعمول بها في المملكة المتحدة، وقد حصلت الكلية على الاعتماد الأكاديمي من قبل عدد من الجهات الأكاديمية المحلية والدولية لتكون واحدة من أفضل الكليات المعتمدة في السلطنة.
وأشار رئيس مجلس إدارة الكلية العسكرية التقنية إلى أن الكلية خضعت للتقييم الأكاديمي من قبل سبعة معاهد مهنية هندسية بريطانية معتمدة، ستؤهل جميع الطلاب للحصول على شهادات مهنية من قبل هذه المعاهد، وهي شهادة المعهد البريطاني للمهندسين الميكانيكيين، وشهادة المعهد البحري البريطاني للهندسة البحرية والتكنولوجيا، وشهادة هيئة سلامة الطيران الأوروبية كل في مجال تخصصه، كما ساهمت جمعية المهندسين العمانية بمنح شهادات المتفوقين في مجال الهندسة المدنية ومسح الكميات.
وألقى البروفيسور يوجين كويل عميد الكلية العسكرية التقنية كلمة أعرب فيها عن سعادته بما تحقق من إنجازات بهذه المؤسسة الرائدة خلال فترة قياسية، شمل نيلها لاعتمادات محلية لبرامجها من وزارة التعليم العالي، إضافة إلى اعتماد برامجها عالميًا من جامعة بورتسموث بالمملكة المتحدة، علاوة على حصول معظم برامحها لاعتماد مؤسسات هندسية مهنية عالمية، مؤكدًا أن الكلية ستظل تعمل وفق النظم والمعايير العالمية في جودة التعليم والتدريب.
من جانب آخر، ألقى جراهام جالبرث رئيس جامعة بورتسموث بالمملكة المتحدة كلمة عبر فيها عن تقديره لإدارة الكلية على تعاونها البناء مع الجامعة خلال الفترة الماضية، مما أثـمر عن تحقيق ما تطمح إليه كلا المؤسستين، آملا أن تستمر الشراكة مستقبلا بما يسهم في تطوير منظومة الكلية التعليمية والتدريبية وفق الأنظمة العالمية في ذات المجال.
ونيابة عن الطلبة الخريجين ألقى عبدالمجيد بن مسلم الشقصي كلمة عبر خلالها عن سرور وفرحة زملائه الخريجين بهذه المناسبة، بعدما كانوا في رحلة علمية تكللت بالعلم والعمل الجـاد والعطاء والمثابرة، وإنه لشرف لهم التخرج من هذا الصرح العلمي الشامخ، وتقدم بالشكر الجزيل لإدارة الكلية والقائمين عليها على ما قدموه لهم من دعم وإسناد وتوجيه وإرشاد خلال مراحل دراستهم، متمنيا لزملائه التوفيق والنجاح في قادم حياتهم العملية.
وتم عرض فيلم وثائقي عن الكلية العسكرية التقنية تناول الأدوار التي يقوم بها مجلس إدارة الكلية والكادر الأكاديمي والإداري والعسكري في تذليل الصعوبات التي تواجه الطلاب.
بعدها قام معالي السيد الوزير المسؤول عن شؤون الدفاع راعي المناسبة بتوزيع الجوائز على الطلبة المجيدين والشهادات للخريجين والبالغ عددهم (212) طالبا من مختلف التخصصات، كما تخلل الحفل عرض ثلاثي الأبعاد جسد مختلف التخصصات بالكلية، وعكس المجالات التطبيقية والعملية والحلقــات التدريبية التي تنتهجها الكلية في مسيرتها العلمية والعملية. وفي ختام الحفل أنشد الخريجون نشيد الكلية ورددوا قسم الولاء وهتفوا ثلاثا بحياة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة -حفظه الله ورعاه-. حضر المناسبة عدد من أصحاب السمو والمعالي ورئيس أركان قوات السلطان المسلحة وقادة قوات السلطان المسلحة والجهات العسكرية والأمنية الأخرى وعدد من أصحاب السعادة، وكبار ضباط قوات السلطان المسلحة وأولياء أمور الخريجين.