حقق خلالها 44 ميدالية ملونة – الفريق الوطني للرماية يحرز المركز الثاني في البطولة العربية الرابعة عشرة بقطر

اختتم الفريق الوطني للرماية مشاركته في البطولة العربية الرابعة عشرة للرماية التي أقيمت في العاصمة القطرية الدوحة خلال الفترة (16 – 25) نوفمبر الجاري، بمشاركة تسع دول عربية، تنافست على مختلف مسابقات البطولة.
وقد شارك المنتخب الوطني للرماية في مسابقات رماية البندقية والمسدس والشوزن، كما شارك ولأول مرة بفريق الناشئين والناشئات في مسابقة البندقية الهوائية (10) أمتار، حيث تم إشراكهم مع فئة الشباب وفئة الناشئين.

ووسط منافسة قوية من قبل الفرق المشاركة استطاع رماة الفريق الوطني إحراز العديد من الميداليات الملونة، حيث حققوا (44) ميدالية ملونة، منها (13) ميدالية ذهبية، (18) ميدالية فضية، (13) ميدالية برونزية، وحل بذلك وصيفا في البطولة.
وقد كان في استقبالهم لدى وصولهم مطار مسقط الدولي العميد الركن صالح بن أحمد الهنائي رئيس المراسم العسكرية والعلاقات العامة برئاسة أركان قوات السلطان المسلحة، وعدد من كبار الضباط.
وقد جاءت نتائج الفريق على النحو الآتي:
على مستوى الفرق في مسابقة البندقية (50) مترا ثلاثة أوضاع رجالا: حقق رماة الفريق الوطني عصام البلوشي وحمد الخاطري وسليم  المالكي الميدالية الذهبية، كما حققت راميات  الفريق الوطني زهرة البلوشية وأمينة الطارشية وسهام الحسنية الميدالية الذهبية في مسابقة البندقية (50) مترا ثلاثة أوضاع نساء.
أما على المستوى الفردي في المسابقة ذاتها فقد حقق الرامي الدولي سليم المالكي والرامية زهرة البلوشية الميدالية الذهبية، وأحرزت الرامية سهام الحسنية  الميدالية الفضية، كما نال الرامي الدولي حمد الخاطري الميدالية البرونزية.
وفي مسابقة البندقية (50) مترا راقدا رجالا، حقق رماة الفريق الوطني حمد الخاطري وسنان الناصري وعصام البلوشي الميدالية الفضية، كما حققت راميات الفريق أمينة الطارشية وسهام الحسنية وزهرة البلوشية كذلك الميدالية الفضية في المسابقة ذاتها (نساء)،  فيما نال الرامي الدولي إبراهيم المقبالي والرامية زهرة البلوشية الميدالية الفضية في المسابقة ذاتها على المستوى الفردي. وفي مسابقة البندقية (50) مترا رجالا أحرز الرماة حمد الخاطري وجمال البلوشي وعصام البلوشي  الميدالية الذهبية، كما أحرزت الراميات زهرة البلوشية وأمينة الطارشية وسهام الحسنية الميدالية الفضية في المسابقة ذاتها، وعلى المستوى الفردي حقق الرامي الدولي عصام البلوشي الميدالية الذهبية، كما نال الرامي الدولي حمد الخاطري الميدالية الفضية، في المقابل حققت الرامية زهرة البلوشية الميدالية الفضية، في حين ظفرت الرامية أمينة الطارشية بالميدالية البرونزية.
وفي مسابقة البندقية (10) أمتار فريق مختلط، حقق الرماة عصام البلوشي وسهام الحسنية الميدالية الذهبية، أما في مسابقة المسدس الحر (50) مترا رجالا، حقق الراميان الدوليان إسماعيل العبري وجمال الهطالي الميدالية البرونزية على المستوى الفردي.
أما في مسابقة المسدس السريع (25) مترا رجالا فقد تمكن رماة الفريق الوطني سعيد الهاشمي وسلطان البطاشي ومحمد الغيلاني من الظفر بالميدالية الذهبية، كما حققت الراميات وضحى البلوشية وسهير الجهمنية وحورية اليحيائية الميدالية الفضية في المسابقة ذاتها (نساء)، فيما أحرز الرامي الدولي سعيد الهاشمي الميدالية الفضية على المستوى الفردي.
وفي مسابقة المسدس (10) أمتار رجالا تمكن الرماة إسماعيل العبري وجمال الهطالي ومعاذ البلوشي من نيل الميدالية الفضية، كما استطاعت الراميات وضحى البلوشية وسهير الجهمنية وحورية اليحيائية من الفوز بالميدالية البرونزية  في المسابقة ذاتها للنساء، كما تمكن الرامي الدولي إسماعيل العبري من تحقيق الميدالية الذهبية على المستوى الفردي في المسابقة ذاتها، فيما تمكنت الرامية الدولية وضحى البلوشية من إحراز الميدالية الفضية على المستوى الفردي. أما في مسابقة المسدس المركزي (25) مترا رجالا على المستوى الفردي استطاع الرامي الدولي معاذ البلوشي من تحقيق الميدالية الذهبية، وأحرز الرامي الدولي سلطان الحجري الميدالية الفضية، فيما نال الرامي الدولي جمال الهطالي الميدالية البرونزية.
وفي مسابقة المسدس الموحد رجالا نال الرماة معاذ البلوشي وسعيد الهاشمي وسلطان الحجري  الميدالية الفضية، وفاز الرامي الدولي معاذ البلوشي بالميدالية الفضية على المستوى الفردي في المسابقة ذاتها.
وفي مسابقة المسدس مختلط (10) أمتار حقق الرماة جمال الهطالي وسهير الجهمنية الميدالية الفضية، فيما حقق الرماة إسماعيل العبري ووضحى البلوشية الميدالية البرونزية، وفي مسابقة الشوزن دبل تراب رجالا حقق الرماة أحمد الحاتمي وعمار الهنائي وحسين الشهومي الميدالية البرونزية، وفي مسابقة الشوزن تراب نساء فقد حققت الراميات فخرية الجحافية ورابعة السلطية وريم الحوسنية الميدالية الفضية.
أما في مسابقة الشوزن سكيت رجالا أحرز الرماة نغموش الهطالي وياسر الناصري ومحمد الغاربي الميدالية البرونزية، كما حققت الراميات هبة المالكية وفاطمة السليمية وزهرة المحروقية الميدالية البرونزية في المسابقة ذاتها للنساء.
وفي مسابقات الرماية لفئتي الشباب والناشئين، حقق الرماة الوليد العلوي ويوسف المعمري وإسحاق الرحبي الميدالية الذهبية في مسابقة البندقية (10) أمتار ناشئين، كما حقق يوسف المعمري الميدالية الذهبية وإسحاق الرحبي الميدالية الفضية في المسابقة ذاتها على المستوى الفردي. وفي مسابقة البندقية (10) أمتار ناشئات حققت الرامية هديل الحربية الميدالية الفضية، فيما نالت الرامية أروى الطوقية الميدالية البرونزية على المستوى الفردي للمسابقة،أما في مسابقة البندقية (10) أمتار مختلط  ناشئين وناشئات ففاز الرماة يوسف المعمري وهديل الطوقية بالميدالية الفضية. وفي مسابقة البندقية (10) أمتار شباب وشابات حقق الرامي فهم البادي الميدالية الذهبية على المستوى الفردي للمسابقة، فيما حققت الراميات رهف التوبية ورؤى الحوسنية وشهد البلوشية الميدالية البرونزية في المسابقة ذاتها، فيما أحرزت الرامية رؤى الحوسنية الميدالية البرونزية على المستوى الفردي للمسابقة. أما في مسابقة البندقية  (10) أمتار مختلط شباب وشابات، فقد فاز الراميان فهم البادي ورؤى الحوسنية بالميدالية الفضية. وحول النتائج المشرفة التي حققها الفريق الوطني للرماية في البطولة الرابعة عشرة للرماية بدولة قطر، أجرى التوجيه المعنوي عددا من اللقاءات التالية مع عدد من القائمين عليه وعدد من رماة الفريق: حيث تحدث  العقيد الركن خالد بن علي الجابري مدير الرياضة العسكرية برئاسة أركان قوات السلطان المسلحة قائلا: «الحمد لله على تحقيق هذه النتائج المشرفة، وليس بغريب على الفريق الوطني للرماية تحقيق المراكز المتقدمة، وكما هو معهود عن فرق الرماية العمانية تفوقها في ميادين الرماية ومسابقاتها المختلفة، ونأمل دائماً في تحقيق المزيد من الإنجازات والنتائج المشرفة، ونسعى  للوصول إلى الأولمبيات، كما شرفنا أبناؤنا الناشئون والناشئات وكذلك الشباب والشابات الذين شاركوا لأول مرة وحققوا المراكز المتقدمة والميداليات المتنوعة، مؤكدين بقدرتهم على تمثيل السلطنة خير تمثيل، وتحقيق الإنجازات والنتائج المرجوة في مختلف المحافل الإقليمية والدولية».
وقال المقدم الركن راشد بن سالم البلوشي قائد وحدة الرماية الدولية: «الحمد لله شاركنا في البطولة الرابعة عشرة بدولة قطر، حيث شاركنا في جميع مسابقات البطولة، كما شاركنا بفئتي الناشئين والشباب وحصلنا على عدد من الميداليات الملونة بلغت (44) ميدالية ملونة توزعت بين (13) ميدالية ذهبية و (18) ميدالية فضية، و(13) ميدالية برونزية ، وهذا بحد ذاته حافز كبير للفريق، وكذلك لأول مرة نشارك الاتحاد العماني للرماية بفئتي الناشئين والشباب، وحصلوا على النتائج المشرفة، ونحن راضون كل الرضا عن هذه المشاركة». وقال الرامي الدولي معاذ بن درويش البلوشي: « لقد شاركت في عدة بطولات على المستوى الإقليمي والدولي، والحمد لله رب العالمين استطعت من خلالها تحقيق المراكز المتقدمة والنتائج المشرفة ، وتعد هذه البطولة آخر بطولة لي هذه السنة واستطعت خلالها من إحراز ميداليتين فضيتين على مستوى الفرق، كما حصلت على المركز الأول على المستوى الفردي في مسابقة رماية المسدس لمسافة (25) مترا، كما تمكنت من  الحصول على المركز الثالث لمسافة (25) مترا على المستوى الفردي في المسابقة ذاتها». كما قال الرامي الدولي فهم بن جمال البادي: «في البداية بدأ الفريق في الاستعداد للبطولة منذ ثلاثة أشهر، ثم شاركنا في البطولة العربية بدولة قطر وأنا مشارك في رماية البندقية الهوائية، والحمد لله حصلت على المركز الأول في مسابقة البندقية (10) أمتار مختلط على مستوى الفرق، وحصلت ولله الحمد على المركز الأول في مسابقة  البندقية (10) أمتار شباب على المستوى الفردي، وأشكر القائمين على إعداد الفريق».
وقالت الرامية الناشئة رؤى بنت محمد الحوسنية: «هذه أول مشاركة لي في أول بطولة عربية في دولة قطر وحصلت على الميدالية الذهبية في مسابقة المختلط وحصلت على الميدالية البرونزية على المستوى الفردي، كما حصلت أيضاً ولله الحمد على الميدالية البرونزية على مستوى الفرق».
في حين قالت الرامية الناشئة رهف بنت أحمد التوبية: «في البداية تدربنا لمدة ثلاثة أشهر ثم شاركنا في البطولة العربية بدولة  قطر، وهي تعد أول مشاركة لي والحمد لله حصلت على الميدالية البرونزية في رماية البندقية (10) أمتار على مستوى الفرق، وأطمح مستقبلاً في نيل العديد من الميداليات الذهبية».