معرض توعوي لأمراض الدم الوراثية بـ«جراند مول» بنزوى

نزوى – أحمد الكندي –
افتتح في المركز التجاري بنزوى «جراند مول» المعرض التثقيفي والتوعوي بمناسبة الأسبوع العالمي لأمراض الدم الوراثية والذي نظمته مدرسة وادي غول للتعليم الأساسي بولاية الحمراء بالتعاون مع الجمعية العمانية لأمراض الدم الوراثية ؛ وذلك بحضور سليمان بن عبدالله السالمي مدير عام التربية والتعليم لمحافظة الداخلية وعلي بن سعيد العبري المدير المساعد بدائرة البرامج التعليمية للتربية الخاصة والتعليم المستمر حيث ضم المعرض في جنباته العديد من الأجنحة والزوايا التي تحدثت عن أمراض الدم الوراثية وتجول الحضور في جنبات المعرض حيث ابتدأ بركن الغذاء والدواء ثم بعد ذلك انتقل الى ركن الأمراض والتي تمثلت بمرض فقر الدم الأنيميا ونقص الخميرة والتلاسيميا وغيرها من الأمراض واستمع الى شرح مفصل عن خطورة تلك الأمراض على الشخص المصاب بعدها انتقل الى ركن الفحص قبل الزواج وأهمية التبرع بالدم واثره الإيجابي على صحة الفرد وسلامة السلالات من الإصابة بهذه الأمراض من خلال ان المتبرع بالدم يكون متابعا طبيا ومختبريا من خلال فحص دمه باستمرار واختتم حفل الافتتاح بإقامة المسابقات والترفيه والثقافية الممتعة التي نالت على استحسان الحضور كما ضم المعرض عرض عدد من رسومات طالبات المدرسة التوعوية والإثرائية وعن المعرض قالت فاطمة بنت خميس القصية مديرة المدرسة يأتي إقامة هذا المعرض بهدف توعية المجتمع بأهمية أمراض الدم الوراثية وضررها في نقل تلك الأمراض على الأجيال القادمة وذلك بأخذ الحيطة والحذر وتجنب الممارسات الخاطئة وخصوصا للشباب المقبلين على الزواج والمصابين بأمراض الدم الوراثية ونحن كمدرسة ارتأينا أن يكون منبر معرضنا منارة يهتدى بها للتعرف على هذه الأمراض وقد سعينا من خلال ما تم عرضه من وزوايا وأركان أن نكون قد قدمنا المعلومة والتوعية المناسبة بطريقة مسلية وخفيفة وغير مملة وتخلو من التكلف لجذب أكبر عدد من الحضور كما حاولنا من خلال المعرض لانتقاء المعلومة الصحيحة وذلك بالاستعانة بإحدى الممرضات المتخصصة بأمراض الدم كما ساندنا أعضاء من الجمعية العمانية لأمراض الدم الوراثية في تقديم ما هو جديد في هذا الإطار .