وثيقة داخلية لأوبك.. المنظمة تواجه صعوبة في زيادة الإنتاج

زيادة الطلب الصيني تدفع الأسعار بشكل طفيف –

وكالات: ارتفعت أسعار النفط عالميا أمس بفعل إشارات على زيادة الطلب في الصين، ثاني أكبر مستهلك للخام في العالم، على الرغم من أن الأسعار تتجه إلى الهبوط للأسبوع الثاني وسط مخاوف بشأن الحرب التجارية المستمرة بين الصين والولايات المتحدة.
وجرى تداول العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت عند 79.61 دولار للبرميل بارتفاع 32 سنتا، أو ما يعادل 0.4 بالمائة، عن الإغلاق السابق. وأظهرت وثيقة داخلية لمنظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) أن المنظمة تواجه صعوبة في ضخ المزيد من النفط في السوق بعدما وافقت في يونيو على زيادة الإمدادات، حيث بدد هبوط الإنتاج في إيران وفنزويلا وأنجولا أثر ارتفاع الإنتاج السعودي.
وأظهرت الوثيقة الداخلية، التي جرى إعدادها بمقر المنظمة في فيينا من أجل اجتماع لجنة فنية، أن الدول الأعضاء باستثناء نيجيريا وليبيا والكونغو ضخت كمية إضافية قدرها 428 ألف برميل يوميا في سبتمبر مقارنة مع مايو.
وقد بلغ سعر نفط عُمان تسليم شهر ديسمبر القادم 78.71 دولار أمريكي. وأفادت بورصة دبي للطاقة أن سعر نفط عُمان شهد انخفاضًا بلغ 25 سنتًا مقارنة بسعر أمس الأول.