بلدية مسقط تنظّم برنامجًا حول كتابة المراسلات والتدقيق اللغوي

نظمّت بلدية مسقط ممثلة بالمديرية العامة للموارد البشرية برنامجًا تدريبيًا حول «كتابة المراسلات والتدقيق اللغوي» لمدة 5 أيام وذلك بمشاركة عدد من الموظفين الإداريين في مختلف قطاعات العمل البلدي؛ عملا بمبدأ تنمية قدرات ومهارات الموظفين في مجالات العمل من النواحي الإدارية.
وتضمن البرنامج التدريبي الذي قدّمه سلطان بن سالم الشايعي، مدير دائرة تنمية الموارد البشرية بالمديرية العامة للموارد البشرية بالبلدية، على عدة محاور رئيسية من بينها كتابة التقارير، والتي تطرق المدرب من خلالها إلى التركيز على مفهوم وأنواع التقارير واشتراطاتها، ومنهجية الكتابة المعتمدة وفقًا لتلك الأنواع، إضافة إلى أهمية كتابة تقارير العمل لكونه عنصرا جوهريا وفعال في عملية الاتصال الإداري، إضافة إلى أنها أداة ربط بين المستويات الإدارية؛ لاعتبارها مصادر لاسترجاع وحفط المعلومات، كما تضمنت محاور البرنامج إلى شروط ومقومات التقرير الجيد، ومهارات عرض وتقديم التقارير، كما تركز البرنامج التدريبي للحديث حول المذكرات ومفهوم المذكرات الإدارية الداخلية التي تستخدم للمخاطبة الداخلية بين موظفي المنظمة، وبين إداراتها وأقسامها وشعبها، وبين إداراتها العليا وباقي الموظفين، إضافة إلى الشروط الشكلية والموضوعية للمذكرات الإدارية الداخلية وخصائصها. وتعرّف المشاركون من خلال البرنامج على آلية كتابة الرسائل والمخاطبات الرسمية، إضافة إلى التركيز على أهمية التدقيق اللغوي؛ باعتباره أداة لتجويد وصيرفة النصوص المكتوبة.
يذكر أن بلدية مسقط تحرص من خلال هذا النوع من البرامج التدريبية، إلى تزويد الموظفين بمهارات العمل اليومية والتي تمر بمراحل من التطوير والتحسين في الشكل والموضوع، مع سبل التقديم الأمثل لها، الأمر الذي ينعكس على مستوى أداء الموظفين، ويؤهلهم بالمهارات الأساسية في شتى المجالات.