ظريف: نعمل مع دول أوروبية للحفاظ على الاتفاق النووي ونعول على السلطنة كجار وشريك

وزير الخارجية الإيراني يشيد بحكمة جلالته –

العمانية: تواصل السلطنة مشاركتها في فعاليات الدورة الثالثة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك، وعلى هامش الاجتماعات عقد معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية ومعالي وزير خارجية الجمهورية الإسلامية الإيرانية محمد جواد ظريف، جلسة مباحثات مشتركة، جاءت في إطار المستجدات السياسية في المنطقة والأزمات التي تمر بها وطرق العمل المشترك على إيجاد حلول سلمية ناجعة لحلها.
وأشاد معالي وزير الخارجية الإيراني عقب المباحثات بحكمة جلالة السلطان المعظم – حفظه الله ورعاه – والدور الإيجابي لحكومة السلطنة كوسيط أساسي لحل الخلافات العالمية التي يتعلق بعضها بإيران.
وأكد ظريف على العلاقات «الممتازة جدا» مع السلطنة، وقال إن «السلطنة لعبت دورًا مهمًا في وضع الاتفاق النووي الذي وقعته الدول الكبرى وإيران ونحن نؤمن بهذا الاتفاق ونعمل مع دول أوروبية وإقليمية للحفاظ عليه ونحن نعول على عُمان كجار وشريك مميز».
كذلك فقد التقى معالي الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية على هامش أعمال اجتماعات الدورة الـ 73 للجمعية العامة، بنائبة رئيس الوزراء وزيرة الشؤون الخارجية والأوروبية بجمهورية كرواتيا ماريا بيجينوفيتش بوريتش، ومعالي وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قريشي ومعالي وزير خارجية قبرص نيكوس كريستودوليديس.
وبحث معاليه معهم العلاقات الثنائية بين البلدين في المجالات ذات الاهتمام المشترك وقضايا المنطقة.