إسرائيل تستمر في الاستيطان ببناء 610 وحدات بالقدس

تسريب يغضب ليبرمان حول التخوف من العنف بالضفة –

القدس – وكالات: كشفت مصادر إسرائيلية عن أن سلطات الاحتلال ستقوم ببناء 300 وحدة استيطانية شمال شرق رام الله (شمال القدس المحتلة)، إضافة إلى 310 وحدات أخرى في القدس المحتلة، وأفادت القناة العبرية السابعة، بأن سلطات الاحتلال الإسرائيلي قد بدأت أمس، بتجريف أراضٍ فلسطينية قرب مستوطنة «بيت إيل» شمال شرق رام الله.
وأضافت أن لجنة التخطيط والبناء في منطقة القدس المحتلة، ستناقش مخططين استيطانيين في الأحياء الشرقية من القدس، أحدهما تهويدي يستهدف زقاقا في حي الشيخ جراح شمال البلدة القديمة، وذلك لأول مرة منذ احتلال القدس عام 1967.
ولفتت القناة العبرية، إلى أنه تم أمس وضع إشعارات على هذه المنازل تطلب من سكانها العرب إخلاءها بناء على شكوى تقدمت بها جمعية « نحلات شمعون» الاستيطانية.
ودعا وزير الدفاع الإسرائيلي امس أجهزة الأمن للتدخل لمنع التسريبات الصادرة عن اجتماعات الحكومة بعد الكشف عن تفاصيل إيجاز عسكري سري يحض على زيادة المساعدات في الضفة الغربية لمنع اندلاع أعمال عنف جديدة.
وأكد وزير الدفاع أفيغدور ليبرمان تجاوز الخطوط الحمر عبر تسريب تفاصيل الإيجاز الذي قدّمه رئيس أركان الجيش الجنرال غادي آيزنكوت.
وفي غزة استمرت المواجهات أمس بين مئات الفلسطينيين والجيش الإسرائيلي، على أطراف شرق القطاع في إطارات مسيرات العودة الشعبية، وأعلن مسعفون عن عدد من الإصابات بالرصاص الحي والمطاطي والاختناق، جراء قمع الجيش الإسرائيلي متظاهرين اقتربوا من السياج الحدودي شرق قطاع غزة.