13 مواجهة متجددة.. اليوم – مرافئ دوري الناشئين في محطتها الرابعة.. والصراع على النقاط يكتسي طابع المنافسة

كتب :  فيصل السعيدي –

يصل دوري الناشئين إلى محطته الرابعة بإقامة 13 مواجهة مساء اليوم سيشتعل من خلالها فتيل الصراع على النقاط الثلاث، فعلى صعيد المجموعة الأولى والمخصصة لأندية محافظة مسقط يلتقي بوشر مع أهلي سداب في الساعة الرابعة وعشر دقائق وفي التوقيت ذاته يلتقي مسقط في ميدانه مع نادي عمان على أن يخلد السيب وصيف البطل في النسخة الماضية إلى الراحة الإجبارية في جولة اليوم.
وعلى مستوى المجموعة الثانية المخصصة لأندية محافظة ظفار يلتقي مرباط مع صلالة على ملعب الأخير في الساعة الرابعة وعشرين دقيقة وفي التوقيت ذاته يستقبل النصر في ميدانه نادي ظفار على أن يخلد الاتحاد للراحة الإجبارية في هذه الجولة.
ولحساب المجموعة الثالثة المخصصة لأندية محافظتي شمال وجنوب الشرقية يحط جعلان الرحال في ملعب نادي صور في الساعة الرابعة وخمس دقائق في الوقت الذي سيستقبل فيه بدية ضيفه العروبة ويحل الكامل والوافي ضيفا ثقيلا على الوحدة. ولحساب المجموعة الرابعة المخصصة لأندية محافظتي شمال وجنوب الشرقية بالإضافة إلى محافظة الداخلية ستكون الأنظار متجهة إلى ملعب نادي المضيبي حيث مسرح لقاء أصحاب الأرض بالفريق الضيف البشائر في الساعة الرابعة وعشر دقائق وفي التوقيت عينه يحل فنجاء ضيفا ثقيلا على الحمراء. أما على صعيد المجموعة الخامسة والمخصصة لأندية محافظتي شمال الباطنة والبريمي فيستقبل النهضة في معقله بمحافظة البريمي ضيفه السلام في الساعة الرابعة وخمس عشرة دقيقة وفي التوقيت ذاته يلتقي صحم بمضيفه صحار على ملعب صحار الفرعي على أن يخلد مجيس للراحة الإجبارية في هذه الجولة.
ولحساب المجموعة السادسة والمخصصة لأندية محافظات شمال الباطنة وجنوب الباطنة والظاهرة يلتقي عبري بالرستاق على ملعب الأخير في الساعة الرابعة وخمس عشرة دقيقة في الوقت الذي سيحل فيه الخابورة ضيفا ثقيلا على السويق على أن يخلد حامل اللقب ومتصدر المجموعة نادي الشباب للراحة الإجبارية.

المجموعة الأولى

يحلق نادي عمان في صدارة المجموعة الأولى لدوري الناشئين برصيد 9 نقاط متفوقا بفارق ثلاث نقاط عن أقرب ملاحقيه قريات والسيب ومسقط على التوالي والذين يملكون 6 نقاط مجتمعين.
ويواجه نادي عمان اختبارا حقيقيا يهدد صدارته مساء اليوم وذلك عندما يحل ضيفا ثقيلا على نادي مسقط والفرصة ستكون سانحة لنادي عمان من أجل الابتعاد بالصدارة وتوسيع فارق النقاط مع مسقط بالذات إلى ست نقاط كاملة في حال نجح نادي عمان في العودة إلى الديار محملا بالنقاط الثلاث اليوم.
لقاء اليوم سيكون بمثابة تحد حقيقي في مدى قدرة نادي عمان على الحفاظ على صدارته لجدول ترتيب المجموعة الأولى والتي هي محط أطماع الفرق المنافسة في ذات المجموعة على غرار قريات والسيب ومسقط كما أسلفنا الذكر.
ويتطلع نادي عمان إلى تحقيق الفوز والنقاط الثلاث اليوم ليواصل عزفه المنفرد على الصدارة في الوقت الذي يرفع فيه مسقط شعار تشديد المطاردة أملا في اللحاق بنادي عمان في صدارة الترتيب.
ولحساب المجموعة ذاتها يحل أهلي سداب متذيل جدول ترتيب المجموعة ضيفا على بوشر وكلاهما يقبع في قاع ترتيب المجموعة برصيد خال من النقاط حيث فشلا في تحقيق فوزهما الأول في أول ثلاث مباريات ولكن الفرصة ستكون مواتية اليوم من اجل انتزاع أول ثلاث نقاط قبل أن يفوتهما قطار التأهل إلى المرحلة الثانية من الدوري. ويعد لقاء اليوم بمثابة الفرصة الأخيرة لتعديل الأوتار وتصحيح المسار وإلا سيكون المصير الخروج من الباب الخلفي الواسع في أعقاب العروض المتواضعة التي ظهر عليها كلا الفريقين في أول ثلاث جولات من عمر الدوري.
إلى ذلك يخلد السيب للراحة الإجبارية في هذه الجولة علما بأنه يملك 6 نقاط في رصيده بعد مضي أول ثلاث جولات من عمر المسابقة.

المجموعة الثانية

مواجهة في العمق تلك التي ستجمع ظفار المتصدر مع ثالث الترتيب النصر في اختبار حقيقي يهدد طموحات ظفار في الاستمرار على قمة المجموعة الثانية المخصصة لأندية محافظة ظفار.
ويتصدر ظفار حاليا جدول ترتيب المجموعة الثانية برصيد 6 نقاط متفوقا بفارق الأهداف فقط عن الاتحاد الوصيف والنصر الثالث ما ينبئ بمواجهة نارية قوية ما بين ظفار والنصر في صراع الانفراد بصدارة جدول الترتيب.
وتعكس مباراة اليوم أهمية قصوى فمهر النقاط الثلاث سيكون غاليا جدا لفض الشراكة على النقاط والانفراد بقمة الترتيب فلمن ستكون الغلبة؟
ولحساب المجموعة عينها يلتقي الجريحان صلالة ومرباط على ملعب نادي صلالة في لقاء سيكون رهانه الحصول على أول ثلاث نقاط بعد أن فشلا في تحقيق الفوز في أول ثلاث جولات لم يستدلا خلالها على سكة الانتصارات.
صلالة ومرباط وجهان لعملة واحدة فكلاهما جرابه خاوية من النقاط والهدف اليوم سيكون متمثلا في تحريك المؤشر النقطي إلى الأعلى في بورصة المجموعة التي تشهد تباينا في أسهمها وتفاوتا في تجاذبات الصراع ما بين فرقها الخمس.
إلى ذلك يخلد الاتحاد للراحة الإجبارية في جولة هذا المساء علما بأنه يملك 6 نقاط في جعبته يحتل بها مركز الوصافة في المجموعة الثانية.

المجموعة الثالثة

يضع نادي جعلان صدارته لجدول ترتيب المجموعة الثالثة على المحك وذلك عندما يستقبل في ميدانه نادي صور رابع الترتيب برصيد 4 نقاط حيث انه وفي حال نجح صور في تحقيق الفوز اليوم من ارض مضيفه جعلان سيتساوى مع الأخير في الصدارة برصيد سبع نقاط وهو ما لا يشتهيه جعلان الباحث عن الابتعاد بصدارة جدول الترتيب والتي ينفرد بها حاليا بفارق نقطة واحدة فقط عن أقرب ملاحقيه العروبة الذي بدوره يحتل وصافة ترتيب المجموعة برصيد 6 نقاط.
ويعي جعلان جيدا أهمية عدم التفريط بالنقاط الثلاث اليوم لذا سيسعى جاهدا إلى استغلال عاملا الأرض والجمهور من أجل تعزيز صدارته للمجموعة التي يحوم الخطر حولها من كل حدب وصوب نظرا لأطماع المتربصين الذين يتحينون الفرصة للانقضاض عليها وأقربهم العروبة الذي يتخلف بفارق نقطة واحدة فقط عن جعلان كما أسلفنا الذكر.
من جانبه يدخل صور لقاء اليوم بهدف الارتقاء إلى صدارة سلم الترتيب ما يحفزه لعزف أجمل الألحان على إيقاع سمفونية جعلان فصور سيحاول أن يشدو على أنغام الفوز ليطرب بها عشاقه وأنصاره بغية العودة من خارج الديار بنقاط ثلاث مهمة تجعله يبحر مع جعلان في نفس المركب النقطي ويسير على خط مواز معه في إشارة إلى إمكانية مساواة صور لجعلان في عدد النقاط في حالة فوز صور في لقاء اليوم.
ولحساب المجموعة ذاتها يتعين على العروبة أن يعود من خارج القواعد بنقاط ثلاث جديدة قد تحمل في طياتها بشرى سارة ومكافأة ثمينة تهدي الفريق صدارة ترتيب المجموعة بيد أن المهمة لن تكون بالسهلة فالخصم سيكون معقد التركيب وهنا الحديث عن بدية ولكن ذلك لن يثني عزم العروبة عن تحقيق النقاط الثلاث في مهمة القبض على الصدارة.
ويملك العروبة 6 نقاط في رصيده بعد ثلاث مباريات محتلا بها وصافة الترتيب وعينه اليوم على النقطة التاسعة طمعا في الارتقاء لصدارة جدول الترتيب في الوقت الذي يملك فيه بدية 3 نقاط يحتل بها المركز الخامس في المجموعة.
ويتطلع بدية إلى كسر شوكة العروبة اليوم من أجل بلوغ النقطة السادسة وتحسين مركزه في جدول الترتيب ولكن ذلك سيكون مشروطا بتقديم عرض فني جيد وتغليب الأداء الجماعي على الأداء الفردي فهل ينجح بدية حيال ذلك؟
وفي لقاء آخر لحساب المجموعة الثالثة أيضا يستضيف الوحدة في ملعبه نادي الكامل والوافي باحثا عن نقاط ثلاث جديدة تقربه أكثر من ركب صدارة المجموعة ويحتل الوحدة حاليا المركز الثالث في المجموعة برصيد 5 نقاط متخلفا بفارق نقطتين فقط عن جعلان المتصدر ونقطة واحدة عن العروبة الوصيف.
وسيكون رهان الوحدة اليوم متمثلا في الوصول إلى النقطة الثامنة ومحاولة الصعود إلى وصافة جدول الترتيب ولكن تحقيق هذا المبتغى والمراد سيكون مرهونا بالفوز على الكامل والوافي اليوم.
من جهته يبحث الكامل والوافي عن أول ثلاث نقاط له في المجموعة الثالثة حيث لم يتمكن بعد من نفض غبار الهزائم المتلاحقة بعدما مني بالخسارة في ثلاث مباريات متتالية ما يعني أنه سيحاول جديا وبكل ما أوتي من قوة ورغبة وعزيمة في سبيل إيقاف سلسلة النتائج السلبية ومداد الهزائم المريرة.

المجموعة الرابعة

يواجه المضيبي المتصدر اختبارا سهلا نسبيا عندما يستضيف في ميدانه اليوم نادي البشائر وعينه على الانفراد بصدارة جدول ترتيب المجموعة الرابعة والتي يتزعمها حاليا برصيد 4 نقاط متفوقا بفارق الأهداف فقط عن فنجاء الوصيف.
ومن جهته يقبع البشائر في قاع الترتيب برصيد خال من النقاط ولكن قد يصنع الحدث اليوم عبر تفجيره مفاجأة من العيار الثقيل بفوزه على المضيبي وهو ما يخشاه الأخير المطالب بالحذر من مفاجآت البشائر وإعداد العدة جيدا لإحباط أي مفاجأة ينوي البشائر إحداثها في لقاء اليوم.
ويتطلع المضيبي إلى الوصول للنقطة السابعة اليوم للبقاء في صدارة الترتيب أسبوعا آخر على أقل تقدير ولتحقيق ذلك عليه أولا الحذر من الوقوع في مطب الاستهانة والاستخفاف بقدرات وإمكانيات البشائر الساعي إلى تحسين الصورة وترتيب أوراقه في المجموعة.
ولحساب المجموعة ذاتها يلتقي الحمراء مع فنجاء حيث يحتل فنجاء وصافة ترتيب المجموعة برصيد 4 نقاط بينما يحتل الحمراء المركز الثالث برصيد نقطتين ويتطلع فنجاء إلى خطف الصدارة عبر الصعود على أكتاف الحمراء فالفوز سيمكن فنجاء من بلوغ النقطة السابعة التي قد تكون كفيلة له بانتزاع الصدارة في حال تعثر المضيبي في مواجهته الأخرى مع البشائر.
وبدوره يسعى الحمراء إلى القفز لصدارة المجموعة عبر تحقيق الفوز على فنجاء والوصول إلى النقطة الخامسة شريطة خسارة المضيبي أمام البشائر فهل تكتمل أركان هذه المعادلة السارة بالنسبة على الحمراء؟
المجموعة الخامسة

يغرد صحم خارج السرب في المجموعة الخامسة التي يتصدر جدول ترتيبها بالعلامة الكاملة من ثلاث مباريات محققا 9 نقاط وسيحل اليوم ضيفا ثقيلا على صحار في مساعيه الجادة والحثيثة لتعزيز الصدارة والابتعاد بها أكثر عن أقرب ملاحقيه صحار بالذات والذي يحتل بدوره وصافة جدول ترتيب المجموعة برصيد 4 نقاط.
ويتطلع صحم إلى الاقتراب أكثر من حسم بطاقة الـتأهل إلى المرحلة الثانية من دوري الناشئين في الموسم الحالي وهو ذلك يملك من الأسلحة والأدوات والزاد البشري الحصين ما يكفل له حصد بطاقة التأهل وحجز تذكرة الصعود إلى المرحلة الثانية من الدوري بل والذهاب بعيدا في المنافسة هذا الموسم حيث أن طموحات الفوز باللقب كبرت بعد هذه الصدارة المستحقة في أول ثلاث مباريات.
ويبتعد صحم بفارق خمس نقاط كاملة عن وصيفه صحار بالذات والفرصة ستكون مواتية امام صحم اليوم لتوسيع الفارق إلى ثمان نقاط ورفع الرصيد إلى 12 نقطة ليبقى في صدارة الترتيب دائما وأبدا.
من جانبه يبحث صحار عن محو السجل الخالي من الهزائم لصحم بعد أول ثلاث مباريات متتالية ناجحة في المشوار ويؤمن صحار بحظوظه تماما في الحاق الضرر بصحم وتعطيل سلسلة اللاهزيمة بالنسبة إليه والغاية هي تثبيت مركزه في وصافة ترتيب المجموعة فهل يتمكن صحار من تحقيق مآربه وغاياته؟
ولحساب المجموعة ذاتها يسعى النهضة لفرملة السلام وتحقيق نقاطه الثلاث الأولى في عداد الدوري بعد أن عجز عن تحقيق هذا المسعى في الجولات الثلاث الأولى التي عمقت من جراح النهضة وتركته يتذيل جدول ترتيب المجموعة برصيد خال من النقاط.
من جانبه يتطلع السلام إلى مضاعفة محن النهضة حيث يحتل حاليا المركز الثالث برصيد 3 نقاط ويبحث اليوم بكل تجرد عن النقطة السادسة للقفز إلى وصافة الترتيب وتقليص فارق النقاط مع صحم المتصدر.
هذا ويخلد مجيس للراحة الإجبارية مساء اليوم علما بأنه يحتل المركز الرابع في المجموعة برصيد نقطة واحدة.

المجموعة السادسة

بينما يخلد الشباب متصدر المجموعة السادسة برصيد 7 نقاط للراحة الاجبارية في جولة اليوم سيكون هناك الصراع محتدما وفي ذروته ما بين الفرق الأخرى في المجموعة فالرستاق الوصيف برصيد 6 نقاط يواجه اختبارا غامضا أمام عبري متذيل جدول الترتيب برصيد خاو من النقاط والخابورة ثالث الترتيب برصيد 4 نقاط ينازل السويق الرابع دون نقاط. وسيحاول الرستاق المتربص القبض على صدارة المجموعة والانفراد بها بفارق نقطتين عن الشباب وستكون الفرصة مواتية في ذلك عندما يستضيف في ميدانه نادي عبري الجريح حيث يتذيل الأخير جدول الترتيب دون نقاط مناصفة مع السويق.
وتصب الترشيحات لصالح الرستاق بطبيعة الحال نظرا لاختلاف موازين القوى وفارق الإمكانيات ما بين الفريقين والتي ترجح كفة الرستاق بالتأكيد ولكن قد تختلف الظروف والمعطيات على أرض الواقع وتذهب النقاط الثلاث لصالح عبري لذا يتعين على الرستاق ألا ينخدع بتواضع عبري وأن يحسب له ألف حساب على الرغم من أن الكثيرين يعتبرون أن الاختبار سيكون سهلا نسبيا للرستاق وأن النقاط الثلاث ذاهبة لا محالة إلى جراب الرستاق ولكن ما من ضمانات حتمية في كرة القدم التي دوما تعطي من يعطيها.
وفي مواجهة أخرى لحساب ذات المجموعة يستقبل السويق في ميدانه نادي الخابورة حيث يأمل أصفر الباطنة في تحريك جموده النقطي والظفر بأول ثلاث نقاط له في المجموعة على حساب الخابورة ولكن المهمة لن تكون سهلة إطلاقا فالخابورة هو الآخر طامح للفوز وتلقين السويق درسا كرويا لن ينساه. ويملك الخابورة 4 نقاط في رصيده حاليا وعينه اليوم على بلوغ النقطة السابعة ومزاحمة الشباب المتصدر ووصيفه الشباب أملا في البقاء في دائرة المنافسة والصراع على خطف إحدى بطاقتي المجموعة إلى المرحلة المقبلة.