الشؤون الرياضية تكافح ديون الأندية بزيارات ميدانية

طالبت بعقود اللاعبين ومطابقتها للعقد الموحد –

علم عمان الرياضي بأن وزارة الشؤون الرياضية بدأت خطوات جادة في مكافحة ديون الأندية من خلال زيارات ميدانية مفاجئة يقوم بها مختصون بالوزارة لمراجعة عقود اللاعبين التي أبرمتها الأندية ومدى مطابقتها مع العقد الموحد الذي أقره اتحاد الكرة وكذلك سقف الرواتب والعقود الذي تم الاتفاق عليه وعدم تجاوز الأندية للسقف المحدد. وسعت وزارة الشؤون الرياضية خلال الفترة الماضية إلى حل الكثير من القضايا العالقة في ديون الأندية الذي تجاوز الخمسة ملايين ريال من خلال مساعدة الأندية على إجراء تسويات مع اللاعبين والدائنين وأوقفت الدعم عن الأندية التي لم تنته من تسوية أو جدولة ديونها. وتأتي الخطوة الجديدة من قبل وزارة الشؤون الرياضية بهدف حماية الأندية من تراكم الدين العام والتزامها التام بالصرف المالي المقنن وفق الإمكانيات المتاحة خاصة وأن هناك معلومات غير مؤكدة سيتم التحقق منها ماذا كانت هناك تجاوزات في العقود ومنها عقود ثانوية غير العقد الموحد والذي يشتمل على علاوات السكن والطيران والتغذية والكهرباء والماء وغيرها من الأمور التي توازي ضعف قيمة العقد الموحد والذي أقره الاتحاد.
وكان اتحاد الكرة قد وضع ضوابط مقدمات عقود اللاعبين المتفرغين من 300 ريال إلى 12 ألفا لدوري المحترفين والرواتب من 60 إلى 720 ريالا، أما اللاعب غير المتفرغ من 300 إلى 6 آلاف ريال بالنسبة للعقود والراتب من 60 إلى 480 ريالا. أما أندية الدرجة الأولى فإن عقد اللاعب المتفرغ من 150 ريالا إلى 3 آلاف ريال والراتب من 35 ريالا إلى 300 ريال أما اللاعب غير المتفرغ فإن عقده من 150 ريالا إلى 1500 ريال والراتب من 35 ريالا إلى 200 ريال . وفي دوري الدرجة الثانية فإن اللاعب المتفرغ يحصل على مقدم عقد من 70 ريالا إلى 1750 ريالا وراتب من 35 ريالا إلى 280 ريالا وغير متفرغ يحصل على عقد من 70 ريالا إلى 700 ريال والراتب من 35 ريالا إلى 140 ريالا.