العروبة يكسب جعلان وصحم يكتسح مجيس في دوري الأولمبي

متابعة – خلفان الحسني وأحمد البريكي –

خطف العروبة نقاط المباراة من جعلان إثر تغلبه عليه بنتيجة هدف للاشيء في جولة جمعت الفريقين بملعب نادي جعلان وذلك ضمن إطار دوري السلطنة للمراحل السنية تحت 21 سنة، لموسم هذا العام 2018- 2019، وجاء هدف العروبة في أولى الدقائق من عمر المباراة من ضربة جزاء إثر عرقلة حارس جعلان إبراهيم يوسف للاعب العروبة، لينجح اللاعب محمد ناصر في إيداعها الشباك معلنا هدف التقدم والفوز للعروبة، وبهذا يرفع العروبة رصيده إلى ست نقاط إثر فوزه على الوحدة 2 – 0 ، وجعلان 1 – 0 ، بينما اكتفى جعلان بنقاطه الثلاث والتي كسبها من لقاء الكامل والتي انتهت بفوزه أربعة أهداف نظيفة. وقال قائد أولمبي جعلان مبارك غابش إن الفريق سيكون في الموعد في جولاته المقبلة والتي سيسلك خلالها الأولمبي مساره الصحيح في الإحداثيات الكروية لمشوار الفريق وعسى أن نكون عند حسن ظن الجميع وأن نوفق فيما نسعى إليه ونظفر بإحدى بطاقات الصعود ورسم صورة طيبة للفريق هذا الموسم.

تكريم قدامى اللاعبين

من جانب آخر أحيا فريق التضامن بجعلان بني بو حسن أمسية احتفالية ابتهاجاً بتكريم لاعبي الفريق لجيل الثمانينات والتسعينات، بحضور حمد بن سالم بن سعيد الحجري وعدد من أعضاء الفريق وجمهور من الولاية. وجاءت هذه اللمسة الاحتفالية التي يقيمها الفريق تكريماً وتقديراً للدور الرياضي الكبير الذي أبرزه هؤلاء اللاعبون لأيام الزمن الجميل. وبدأت أولى فقرات الأمسية بقراءة عطرة من الذكر الحكيم تلاها مهند بن سالم الخنجري. بعدها ألقى عوض المنذري « نائب الرئيس سابقاً» كلمة المناسبة تحدث خلالها عن الدور الواسع الذي لعبه جيل الثمانينات والتسعينات وإبرازهم في كافة المحافل التي يشارك بها الفريق في المجال الرياضي، كما أكد في كلمته أن هذه الومضة التكريمية هي بمثابة اعتراف بالجميل لهذا الجيل المبدع الذي قدّم الكثير من العطاء للفريق، آملاً أن يستمر كافة أبناء الفريق بجود عطائهم لخدمة الفريق في مختلف مجالاته. بعد كلمة المناسبة أشعل فن الرزحة إيقاعه على طبل الكاسر والرحماني عبر لوحة شعبية بهيجة. وقدّم ضيوف الأمسية لجيل الثمانينات والتسعينات مباراة استعراضية تميزت بطابع الحماس والجدّية استرجعوا خلالها ذكرياتهم الكروية الطيبة، حيث قدّموا مباراة ساخنة أشعلوا خلالها أجواء هذه الليلة الاحتفالية. واختتمت فقرة التكريم محطات هذه الأمسية والتي ازدان حلاوة لقاؤها بالضحكات الحلوة والدعابات المرحة والبسمات البهية، حيث قام راعي المناسبة بتقديم الهدايا.

خماسية صحم

استطاع أولمبي صحم تحت 21 سنة الفوز على مجيس بنتيجة 5 أهداف نظيفة في اللقاء الذي جمع الفريقين على ملعب نادي صحم الرئيسي ضمن منافسات المجموعة الرابعة لدوري تحت 21 سنة للموسم الرياضي 2018-2019 بدأ شوط المباراة الأول برغبة واضحة من كلا الفريقين في تسجيل أولى الأهداف من خلال الهجمات المتبادلة، حيث شهدت الدقيقة 15 تسديدة قوية للاعب صحم محمد البلوشي ارتطمت بالقائم الأيمن وضاعت فرصة لصحم، وفي الدقيقة 20 تحصل صحم على ركلة جزاء بعد عرقلة مهاجم صحم عبيد الخالدي في منطقة الجزاء سدد الركلة اللاعب محمد البلوشي وسجل أول أهداف فريقه، ليواصل صحم ضغطه على مرمى وقبل نهاية شوط المباراة الأول بخمس دقائق سجل مدافع صحم أحمد الكحالي الهدف الثاني برأسية بعد أن أفلت حارس مجيس الكره ليسددها الكحالي برأسية جميلة هزت الشباك معلنا عن تقدم فريقه بالهدف الثاني.
وفي شوط المباراة الثاني واصل صحم تألقه وبدأ مهاجماً رغم إحرازه لهدفين في شوط المباراة الأول وشهدت الدقيقة 50 ركلة جزاء احتسبها حكم اللقاء لصالح صحم بعد عرقلة اللاعب المجيد عبيد الخالدي في منطقة الجزاء ليسدد الركلة اللاعب محمد ربيع الذي أضاعها بدوره بعد التصدي الرائع من قبل حارس مجيس لتذهب الكرة إلى ركنية وعاد اللاعب نفسه محمد ربيع وسجل الهدف الثالث لصحم معوضاً ضياعه لركلة الجزاء وسط سوء تمركز من قبل دفاعات مجيس الذي حاول العودة للمباراة وتحصل على عدة فرص لم يكتب لها النجاح وبدأ كلا المدربين بإجراء بعض التبديلات لتقوية بعض المراكز واستمر اللعب سجالاً بين الفريقين حتى شهدت الدقيقة 60 هدفا رابعا لصحم بعد تمريرة متقنة من محمد ربيع لتصل لزميله محمد البلوشي الذي بدوره أودعها شباك حارس مجيس معلناً عن تسجيل الهدف الرابع لصحم ، وتحصل لاعب مجيس البديل سيف الكعبي على فرصة لتسجيل أول أهداف فريقه لكنه أيضاً لم ينجح وفي آخر ربع ساعة من شوط المباراة الأول تمكن صحم من إحراز الهدف الخامس عن طريق اللاعب محمد ربيع، لتنتهي المباراة بفوز صحم بنتيجة 5 أهداف نظيفة. أدار اللقاء حكم الساحة ياسر المجرفي والحكم المساعد الأول المعتصم اليعقوبي والحكم المساعد الثاني مؤيد البلوشي والحكم الرابع خالد العبري مقيم ومراقب الحكام سيف الغافري.