برّي: الاستقرار في لبنان مهدّد إذا ما بقينا نراوح مكاننا

بيروت -عمان -حسين عبدالله –
أكّد وزير المال في حكومة تصريف الأعمال علي حسن خليل، ممثلاً رئيس مجلس النواب نبيه برّي في مهرجان امس جنوب بيروت أنّ «المسؤولية تقتضي منا اليوم أن نتخاطب بصراحة مع بعضنا البعض، وأن نوجّه كلامنا إلى الشركاء جميعاً في هذا الوطن، من نلتقي معه ومن نختلف معه في بعض المواقف السياسية».

وشدّد على أنّ «الاستقرار اليوم بوجهه الاقتصادي والمالي والاجتماعي، هو استقرار مهدّد إذا ما بقينا نراوح مكاننا في مقاربة ملف تشكيل الحكومة الجديدة في لبنان». ورأى أنّه «من الخطر أن تصل المواقف المسبقة التي اتّخذها البعض إلى مرحلة أصبحنا نناقش فيها، في وقتٍ استثنائي، محظوراً سياسياً استثنائياً وهو مسألة الميثاق والدستور والصلاحيات». من جانب آخر يستمر الجيش الاسرائيلي في إقامة جدار إسمنتي، على طول الحدود مع لبنان . ويلاحظ الزائر للمنطقة الحدودية بين بوابة فاطمة وعديسة اللبنانية قرب مستعمرة مسكاف عام الاسرائيلية في القطاع الشرقي من الشريط الحدودي اللبناني أن «الجدار يحجب رؤية التحركات الاسرائيلية قرب بوابة فاطمة فقط بينما هي مكشوفة في عديسة التي تقع على تلة وتحتها الاراضي والمستعمرات الاسرائيلية مما يعني ان الجدار غايته في مناطق حدودية اسرائيلية منع تسلل قوات حزب الله الى داخل الاراضي الاسرائيلية. وتقيم اسرائيل على الحدود مع لبنان اعمدة تجسس مثبتة في المستعمرات القريبة او على التلال المشرفة كما تنشر شبكات مراقبة عبر كاميرات وأجهزة انذار الكترونية عديدة على مقربة من السياج الشائك مربوطة بغرفة عمليات تراقب الحدود على مدى 24 ساعة.