جلالته يهنئ رئيس المالديف ويعزي رئيس اليونان

تلقى برقيات شكر جوابية –
العمانية: بعث حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيـد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ برقية تهنئة إلى فخامـة الرئيس/‏‏‏‏ عبدالله يمين رئيس جمهوريـة المالديف بمناسبة العيد الوطني لبلاده، ضمّنها جلالة السلطان المعظم خالص التهاني وصادق التمنيات لفخامته بموفور الصحة والسعادة ولشعب جمهورية المالديف الصديق بالمزيد من التقدم والازدهار.

كما تلقى حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ برقية شكر جوابية من أخيه صاحب السمو الشيخ/‏‏‏‏ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر، ردًّا على برقية جلالته المهنئة له بمناسبة ذكرى تولي سموه مقاليد الحكم في دولة قطر الشقيقة. وأعرب سموه من خلالها عن بالغ شكره وتقديره لجلالة السلطان المعظم على ما تضمنته تهنئة جلالته من مشاعر وتمنيات طيبة، راجيًا لجلالته موفور الصحة والعافية، وللشعب العُماني المزيد من الرفعة والتقدم والرخاء في ظل قيادة جلالته الحكيمة، وللعلاقات الأخويّة بين البلدين وشعبيهما الشقيقين دوام التطور والنماء.
وتلقى حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – أبقاه الله – برقيتي شكر جوابيتين من أخيه جلالة الملك/‏‏‏‏ حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين، ردًا على برقيتي جلالته المعزيتين له في وفاة المغفور لهما بإذن الله تعالى سمو الشيخ/‏‏‏‏ عبدالله بن خالد بن علي آل خليفة وسمو الشيخة/‏‏‏‏ هالة بنت دعيج آل خليفة. ضمنهما جلالة الملك بالغ شكره وتقديره على ما تضمنته برقيتي جلالته من تعاز ومواساة أخوية، داعيًا الله العلي القدير أن يتغمد الفقيدين بواسع رحمته ويسكنهما فسيح جناته، وأن يديم على جلالة السلطان المعظم موفور الصحة وطول العمر وأن يجنبه كل سوء ومكروه.
كما تلقى حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ برقية شكر جوابية من جلالة الملك/‏‏‏‏ ويليام ألكسندر ملك مملكة هولندا، ردًّا على برقية جلالته المهنئة له بمناسبة عيد ميلاده. أعرب جلالة الملك من خلالها عن شكره الوافر لجلالة السلطان المعظم على تهنئة جلالته له وما تضمنته من تمنيات طيبة له وللشعب الهولندي الصديق.
كما بعث حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – أبقاه الله – برقية تعزية ومواساة إلى فخامة الرئيس/‏‏‏ بروكوبيس بافلوبولوس رئيس جمهورية اليونان في ضحايا حرائق الغابات التي اندلعت شرق العاصمة اليونانية أثينا. أعرب جلالة السلطان المعظم فيها عن خالص تعازيه وصادق مواساته لفخامته وأسر الضحايا وللشعب اليوناني الصديق آملاً للمصابين الشفاء العاجل.