«بلطجية» يعكرون صفو احتفالات باريس

(د ب أ): استخدمت الشرطة الفرنسية الغاز المسيل للدموع لتفريق الحشود من الشانزليزيه، حيث تحولت احتفالات بعض المشجعين إلى أعمال عنف، حسبما أفادت وسائل إعلام محلية مساء الأحد.
وقالت قناة (بي.إف.إم.تي.في) التلفزيونية: إن (العشرات من البلطجية) اندسوا بين مئات الآلاف من المشجعين الذين تجمعوا في الشارع الفرنسي الشهير للاحتفال بفوز فرنسا بأربعة أهداف مقابل هدفين على كرواتيا في نهائي كأس العالم. وأظهرت اللقطات رجالا يرتدون الأعلام الفرنسية وهم يلقون بمقذوفات على الشرطة ونوافذ المتاجر، وقالت (بي.إف.إم.تي.في): إن المجموعة تفرقت بسرعة واستمرت الاحتفالات في منطقة أبعد من شارع الشانزليزيه بالقرب من ساحة الكونكورد.